“العمل الاسلامي” : لا مرحباً بقوات أجنبية على ثرى الأردن

عروبة الإخباري – اعرب حزب جبهة العمل الاسلامي عن رفضه “القاطع” لوجود اية قوات اجنبية على الارض الاردنية .

وطالب في تصريح اصدره اليوم الحكومة بإعادة النظر في قرارها بالسماح بمرابطة قوات أجنبية على الارض الأردنية.

وقال الحزب أن “الجيش الأردني الباسل ومن ورائه الشعب الأردني الأبي قادران على الدفاع عن الوطن ومصالحه العليا”.

واشار الى ان دوافع القوات الأمريكية للتحرك العسكري تنطلق من مصالحها الخاصة، ومن مصالح حليفها الاستراتيجي الكيان الصهيوني . وتابع:”لا مرحباً بقوات أجنبية على ثرى الأردن الطهور” .

وفيما يلي نص التصريح:

تصريح صحفي صادر عن حــــزب جبهــــة العمــــل الإسلامــــي.

لقد دأبت الحكومة على النفي المتكرر لوجود قوات أجنبية على الأراضي الأردنية، أو القيام بتدريبات عسكرية لقوات أجنبية، وكان آخر تصريح بهذا الشأن ما أعلنه السيد رئيس الوزراء يوم الثلاثاء الماضي، ولكنها اضطرت وعلى لسان المتحدث باسم الحكومة السيد وزير الدولة لشؤون الاعلام وزير الشؤون السياسية والبرلمانية الى الاعتراف بنشر 200 جندي أمريكي في الأردن . وجاء هذا الاعتراف بعدما أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية أن وزير الدفاع الأمريكي تشاك هيغل سيصدر أوامره لنشر نحو 200 جندي أمريكي في الأردن .

وحزب جبهة العمل الاسلامي انطلاقاً من حرصه على السيادة الوطنية، وخبرته بدوافع السياسة الأمريكية يود أن يعبر عن رفضه القاطع لوجود أية قوات أجنبية على الأرض الأردنية. ويطالب الحكومة بإعادة النظر في قرارها بالسماح بمرابطة قوات أجنبية على الارض الأردنية. إذ أن الجيش الأردني الباسل ومن ورائه الشعب الأردني الأبي قادران على الدفاع عن الوطن ومصالحه العليا. أما القوات الأمريكية فان دوافعها للتحرك العسكري تنطلق من مصالحها الخاصة، ومن مصالح حليفها الاستراتيجي الكيان الصهيوني . فلا مرحباً بقوات أجنبية على ثرى الأردن الطهور .
حزب جبهة العمل الإسلامي.

شاهد أيضاً

رئيس مجلس «الأعيان»: ممارسة الضغوط لوقف العدوان على غزة

عروبة الإخباري – بحث رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز خلال لقائه في مكتبه، الأربعاء، رئيس …

اترك تعليقاً