19 طفلا و20 امرأة بين 121 مدنيا قتلوا في دوما

qasf-sorea7l

عروبة الإخباري – قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن قوات النظام السوري قتلت ما لا يقل عن 121 شخصا في مدينة دوما كبرة مدن الغوطة الشرقية، منذ بداية الحملة عليها في الخامس من الشهر الحالي وحتى اليوم الخميس.
ووفق بيان للشبكة  قتل من المدنيين 101 شخص، بينهم 19 طفلا و20 امرأة، بالإضافة إلى 20 مقاتلاً.
يشار إلى أن نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي نظموا حملات للفت أنظار العالم للمجازر التي يرتكبها النظام السوري في مدن الغوطة الشرقية، حيث جرى إطلاق حملة بعنوان “دوما تباد” عنوانا لمأساة المدنيين هناك، لا سيما أنها تلاقي النصيب الأوفر من عشرات الصواريخ والبراميل المتفجرة.
ولم تسلم أي منطقة في المدينة من القصف الذي طال الأحياء السكنية والنقاط الطبية وسيارات الإسعاف، إضافة للشوارع التي شملها الدمار، في حين بلغ عدد المنازل المدمرة أكثر من 500 منزل بين تدمير كامل وجزئي.

شاهد أيضاً

زاخاروفا: تدعو المواطنين الروس لزيارة الأردن

عروبة الإخباري – أكدت المتحدثة الرسمية لوزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، لوكالة نوفوستي ان الوضع …

اترك تعليقاً