الملك:خطورة الأزمة السورية وصلت إلى مستويات غير مسبوقة

عروبة الإخباري – التقى جلالة الملك عبدالله الثاني في واشنطن أمس الخميس، نائب الرئيس الأميركي جو بايدن، وبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين، وتطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط، خصوصا تداعيات الأزمة السورية.

وأكد جلالة الملك خلال اللقاء، الذي حضره سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد، أن خطورة الأزمة السورية وصلت إلى مستويات غير مسبوقة، محذرا من تداعياتها الكارثية في حال استمرارها على مستقبل المنطقة وشعوبها.

وأعاد جلالته التأكيد على ضرورة التوصل إلى حل سياسي شامل ينهي هذه الأزمة، ويضع حدا لمعاناة الشعب السوري، ويضمن سلامة ووحدة أرضه وشعبه.

وتطرق جلالته خلال اللقاء إلى جهود تحقيق السلام في المنطقة استنادا إلى حل الدولتين، حيث شدد على أهمية الدور الأميركي في دعم هذه الجهود ومساعدة الفلسطينيين والإسرائيليين للعودة إلى طاولة المفاوضات، وصولا إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني والتي تعيش بأمن وبسلام إلى جانب إسرائيل.

من جهته، أعرب نائب الرئيس الأميركي عن تقديره العميق للجهود الموصولة التي يبذلها جلالة الملك لتحقيق السلام وتعزيز الأمن والاستقرار في الشرق الأوسط، مؤكدا في الوقت ذاته تفهم بلاده للأعباء الكبيرة التي يتحملها الأردن بسبب استمرار تدفق اللاجئين السوريين بأعداد متزايدة تفوق قدراته وإمكاناته المحدودة.

وأكد بايدن حرص الولايات المتحدة على تعزيز العلاقات الأردنية الأميركية، وإدامة التنسيق والتشاور بين البلدين حيال مختلف القضايا.

شاهد أيضاً

الإمارات تؤكد تضامنها مع الأردن بعد استشهاد عسكريين في حادث تدهور

عبّر وزير الخارجية الإماراتي، الشيخ عبدالله بن زايد، عن تضامن الإمارات مع الأردن بعد استشهاد …

اترك تعليقاً