الأسرى الفلسطينيون ينهون إضرابهم الخميس عدا 16 قياديًّا

عروبة  الإخباري – ينهي نحو 5 آلاف أسير فلسطيني بالسجون الإسرائيلية، مساء اليوم الخميس، إضرابهم الذي بدأوه منذ يومين؛ احتجاجًا على وفاة أسير نتيجة “الإهمال” الطبي، فيما يستمر 16 من قيادات حركة حماس الأسرى بسجن إيشل في الإضراب.

وذكرت الهيئة القيادية العليا للأسرى الفلسطينيين، في بيان صادر اليوم الخميس  أن “الأسرى سينهون مساء الليلة ما أعلنوه من إضراب وحداد على روح الأسير ميسرة أبو حمدية”، لكنها لفتت في الوقت ذاته إلى مواصلة إضراب “النخبة المفتوح”.

وأكدت الهيئة، في بيانها، أن “إسرائيل صعدت من إجراءاتها العقابية ضد الأسرى منذ يوم أمس، وقامت بمنع زيارات الأسرى لذويهم وسحبت أدوات الطبخ في بعض الأقسام التي شهدت مواجهات مع السجانين”.

وبحسب البيان فإن “إدارة السجون قامت بنقل 90 أسيرًا إلى جهة مجهولة فجر أمس من سجن إيشل جنوب إسرائيل”.

وناشد الأسرى الجهات الدولية بمتابعة أوضاع 16 أسيرًا من قيادات حماس يضربون عن الطعام منذ خمسة أيام في العزل الانفرادي في سجل “إيشل” الصحراوي.

وأعلن الجيش الإسرائيلي، في بيان وزع على وسائل الإعلام صباح اليوم، استنفار قواته في مناطق الضفة الغربية وتحديدا في مدينة الخليل مسقط رأس الأسير أبو حمدية.

والأسير أبو حمدية (64 عامًا) من سكان مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة، واعتقل عدة مرات لدى السلطات الإسرائيلية التي أبعدته في العام 1978 إلى الأردن، وعاد إلى الضفة الغربية في العام 1998 لينخرط في صفوف جهاز الأمن الوقائي الفلسطيني، واعتقل في العام 2002 وحُكم عليه بالسجن المؤبد لاتهامه بالقيام بأنشطة ضد إسرائيل ضمن صفوف المقاومة.

شاهد أيضاً

باردو: على الشعب الخروج إلى الشارع والقول لنتنياهو وحكومته “انصرفوا عنا”

قال الرئيس السابق للموساد تمير باردو ، ان نتنياهو يقود “إسرائيل” إلى كارثة والانتصار الذي …

اترك تعليقاً