عرض عسكري مهيب بمناسبة اليوبيل الفضي

شهد جلالة الملك عبدالله الثاني وجلالة الملكة رانيا العبدالله وسمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد، الأحد، الفعالية الوطنية بمناسبة اليوبيل الفضي لتسلم جلالته سلطاته الدستورية، التي يتزامن إقامتها مع عيد الجلوس الملكي الـ25.

ووجّه جلالة الملك خلال الفعالية خطابا للأردنيين والأردنيات بهذه المناسبة الوطنية.

ولدى وصول جلالة الملك وجلالة الملكة رانيا العبدالله إلى موقع الفعالية محاطين بالموكب الأحمر، أطلقت المدفعية 21 طلقة تحية لجلالته، وعزفت الموسيقى السلام الملكي، فيما حلقت طائرات سلاح الجو الملكي.

وحضر الفعالية، التي شهدها نحو 9 آلاف مواطن ومواطنة، عدد من أصحاب السمو الأمراء، وكبار المسؤولين المدنيين والعسكريين، ودبلوماسيون من دول شقيقة وصديقة.

وتضمنت الفعالية، التي ركزت على جوانب من الإنجازات التي حققها الوطن خلال ربع قرن، عرضا عسكريا للقوات المسلحة الأردنية- الجيش العربي والأجهزة الأمنية، أظهر التطورات التي شهدتها هذه المؤسسات الوطنية، وعكس الانضباطية العالية والاحترافية التي يتمتع بها منتسبوها.

وانتظم في العرض، الذي تقدمه حملة الأعلام، 3200 مشارك من مختلف الصنوف والقطاعات العسكرية والأمنية، إذ تقدمت المجموعات من أمام المنصة بنظام الخطوة السريعة.

وخلال الفعالية تم استعراض آليات القوات المسلحة الأردنية– الجيش العربي والأجهزة الأمنية، والتي اشتملت على دبابات ومدافع وأسلحة استراتيجية دخلت الخدمة حديثا، وصناعات دفاعية أردنية مصنعة في المركز الأردني للتصميم والتطوير (JODDB)، وتحليق لطائرات سلاح الجو الملكي، وقفز مظلي حر.

وكشفت القوات المسلحة الأردنية، في أثناء العرض العسكري عن طائرة منظومة شاهين المسيرة، وهي منظومة استطلاع جوي مسلح دخلت حديثا الخدمة عام 2024 في سلاح الجو الملكي.

وبينت أن المنظومة تحلق لمدة تتجاوز 24 ساعة ولديها القدرة على التعامل مع الأهداف الثابتة والمتحركة باستخدام الأسلحة الذكية الموجهة، وتعدّ سلاحا استراتيجيا للدولة الأردنية.

وقدمت موسيقات القوات المسلحة مقطوعات عسكرية ووطنية.

وخلال الفعالية، حيا جلالة الملك والحضور مجموعات من حرس الحدود، وقوى محاربة الإرهاب، ومجموعة الإنزالات الجوية وكوادر المستشفيات الميدانية في غزة، اعتزازا وتقديرا لجهودهم التي عكست صورة الأردن ودورهم الكبير في حماية أمن الوطن والمواطنين.

كما تضمنت الفعالية عروضا ثقافية وفلكلورية لجميع المحافظات من أداء أكثر من 1000 شاب وشابة، اشتمل على مرور 12 عربة مصممة خصيصا لتمثل كل محافظة.

وأدى مجموعة من الشباب والشابات نشيد اليوبيل الفضي “عاهدنا الله وعاهدناك”، الذي يشكل امتدادا لنشيد “معه وبه إنا ماضون”، فيما اختتمت الفعالية بأغنية وطنية أخرى “من هون”.

شاهد أيضاً

وزارة الخارجية: حالات حرجة جدا لحجاج أردنيين في مستشفيات سعودية

أعلنت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، وجود حالات حرجة جدا بين الحجاج الأردنيين في المستشفيات، بعد …