تمهيداً لـ “التطبيع”… “اتفاقية دفاعية” بين أميركا والسعودية!

عروبة الإخباري –

صحافة وطن – متابعة سارة علي –

قال مسؤولون أميركيون وسعوديون، امس الأحد، إن إدارة بايدن تقترب من وضع اللمسات النهائية على اتفاقية دفاعية غير مسبوقة مع المملكة العربية السعودية، بحسب صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية.
وذكرت الصحيفة أن إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن على وشك وضع اللمسات النهائية على معاهدة مع السعودية تلتزم واشنطن بموجبها بالمساعدة في الدفاع عن المملكة في إطار صفقة تهدف إلى دفع العلاقات الدبلوماسية بين الرياض وإسرائيل.

والاتفاق المحتمل، الذي ظل محل مراسلات على نطاق واسع بين مسؤولين أميركيين ومسؤولين آخرين لأسابيع، يأتي ضمن حزمة أوسع ستتضمن إبرام اتفاق نووي مدني بين واشنطن والرياض واتخاذ خطوات نحو إقامة دولة فلسطينية وإنهاء الحرب في غزة.
ونقلت الصحيفة، عن مسؤولين أميركيين وسعوديين قولهم إن مسودة المعاهدة صيغت على غرار الاتفاقية الأمنية المشتركة بين الولايات المتحدة واليابان.
وذكرت الصحيفة، أن مسودة المعاهدة تنص على منح واشنطن إمكانية استخدام الأراضي السعودية والمجال الجوي للمملكة من أجل حماية المصالح الأميركية وشركائها في المنطقة مقابل التزام الولايات المتحدة بالمساعدة في الدفاع عن السعودية في حالة تعرضها لهجوم.
ونقلت عن مسؤولين قولهم إن المعاهدة تهدف أيضا إلى توثيق الروابط بين الرياض وواشنطن من خلال منع الصين من بناء قواعد في المملكة أو مواصلة التعاون الأمني ​​مع الرياض.
وستتطلب الموافقة على هذه المعاهدة، التي قالت “وول ستريت جورنال” إنها ستحمل اسم اتفاقية “التحالف الاستراتيجي”، تصويت أغلبية الثلثين في مجلس الشيوخ الأميركي لصالحها، وهو أمر سيكون من الصعب تحقيقه ما لم ينص الاتفاق على تطبيع العلاقات بين إسرائيل والمملكة.

شاهد أيضاً

الكويت تدعو مواطنيها لمغادرة لبنان في أقرب وقت ممكن

أهابت وزارة الخارجية الكويتية الجمعة، بالمواطنين الكويتيين المتواجدين في الجمهورية اللبنانية من دون حاجة ملحة …