“الأبواب المفتوحة” يوم توعويّ حاشد لطلاب الكونسرفتوار

عروبة الإخباري –

تحت شعار “الموسيقى للجميع” نظّم المعهد الوطني العالي للموسيقى – الكونسرفتوار، يوم “الأبواب المفتوحة”  Open Doors، في “فوروم دو بيروت”، بمبادرة أطلقتها رئيسة المعهد هبة القواس، في يوم حافل  شهد مشاركة واسعة لحشد كبير ناهز الألف طالب، وعدد كبير من المهتمين والراغبين في تعلّم الموسيقى، من معظم فروع الكونسرفتوار الوطني التي تتوزع على 18 فرعاً في شتى المناطق اللبنانية.

في خطوة توعوية استثنائية وبادرة تثقيفية أكاديمية، يسعى المعهد أن تتحول إلى تقليد متبّع في لبنان، أتاح الكونسرفتوار للطلاب التعرّف عن كثب على عالم الموسيقى بآلاته وأنماطه وتفاصيله العلمية والتعليمية، وجميع أقسامه الشرقية والغربية.

وتضمن هذا اليوم الخاص شرحاً علمياً وفنياً عن جميع الآلات الموسيقية بين الوترية والنفخ من خلال تعريف شامل، كما ساهم في تعريف الأولاد بين 7 و12 عاماً على أساليب العزف على آلات لديها أبعاد أهم في عالم الموسيقى. وذلك مع أساتذة موسيقى ومتخصصين من المعهد، وموسيقيين من الأوركسترا الفلهارمونية والأوركسترا الشرقية، بالإضافة إلى موسيقيين عالميين بينهم من جاء من مسرح “بولشوي” و”مسرح مارينسكي” واضعين خبراتهم في متناول الطلاب، ما بث الحماسة لديهم والتفاعل الإيجابي، نظراً لما تقدمه هذه التجربة المميزة لمسارهم التعلّمي الموسيقي من آفاق جديدة للاحتراف في المستقبل، فضلاً عن تثقيفيهم وتوسيع مداركهم ومعارفهم في هذا المجال الحضاري الذي يساهم في تأمين فرص عمل كبيرة في المستقبل.  كذلك خصصت “الأبواب المفتوحة” أيضاً لطلبات الانتساب والتسجيل وأوقات الدروس وكل ما يرتبط  بالمعهد والانضمام إليه.

يهدف المعهد من خلال هذه المبادرة إلى تحضير جيل محترف من الموسيقيين، بالإضافة إلى دعمهم ضمن مشاريع أوركسترالية مستقبلية، خاصة وأن الكونسرفتوار يسعى إلى تأسيس أوركسترات لأعمار صغيرة.

اختتم يوم الأبواب المفتوحة بحفلة موسيقية شارك فيها أساتذة المعهد والطلاب.

شاهد أيضاً

رواية “المنفى الخامس” لرحال في القائمة 18 للرواية التاريخية بكتارا

وصلت رواية “المنفى الخامس” للكاتب الأردني محمود رحال إلى القائمة 18 لفئة الروايات التاريخية بجائزة …