جلالة الملك: الانتخابات النيابية محطة مهمة في عملية التحديث السياسي

أكد جلالة الملك عبدالله الثاني أن الانتخابات النيابية المقبلة محطة مهمة في عملية التحديث السياسي وتحتاج إلى جهود ومشاركة الجميع.

وشدد جلالة الملك، خلال لقائه وجهاء وممثلين عن أبناء محافظة الزرقاء، الثلاثاء، بحضور سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، على أن الانتخابات النيابية بداية مرحلة جديدة من العمل الحزبي والبرلماني.

وأشار جلالته في اللقاء الذي عقد في متنزه مدينة الأميرة سلمى السكنية بمناسبة اليوبيل الفضي، إلى التطور الذي تشهده جميع مناطق محافظة الزرقاء في مجالات الصحة والتعليم والصناعة والنقل.

كما أكد جلالة الملك الأهمية الصناعية الكبيرة لمدينة الزرقاء؛ الأمر الذي يتطلب العمل على زيادة الاستثمارات، وتوسيع فرص العمل لأبنائها وبناتها.

وجدد جلالته التأكيد على أهمية الاستمرار في تنفيذ رؤية التحديث الاقتصادي في الزرقاء وبكل المحافظات، مشددا على ضرورة تسريع وتيرة التحديث وفق الرؤية التي تشكل مقياسا أساسيا لأداء الحكومات.

واستذكر جلالة الملك في حديثه خدمته العسكرية في معسكرات وميادين التدريب في محافظة الزرقاء، مشيدا بشهامة أهلها وكرمهم.

وقال جلالته، إن محافظة الزرقاء دوما حاضرة في ذاكرة الجيش العربي.

ومن جانبه، رحب محافظ الزرقاء حسن الجبور بالزيارة الملكية للزرقاء التي شهدت عبر 25 عاما العديد من المبادرات الملكية في مختلف القطاعات التنموية والخدمية، مهنئا جلالته بمناسبة اليوبيل الفضي.

وثمن الجبور مواقف جلالة الملك في حماية ورعاية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، وفي نصرة الأهل بغزة، والوقوف إلى جانب الأشقاء الفلسطينيين في نيل حقوقهم المشروعة.

ولدى وصول جلالته إلى متنزه مدينة الأميرة سلمى السكنية، قدمت فرق بني معروف، والروزنا، ومسايا، والشيشان، والشركس، والسامر فقرات فنية.

وحضر اللقاء رئيس الوزراء بشر الخصاونة، ورئيس الديوان الملكي الهاشمي يوسف العيسوي، ومدير مكتب جلالة الملك، جعفر حسان، ومستشار جلالة الملك لشؤون العشائر كنيعان البلوي.

شاهد أيضاً

وزارة الأوقاف تحذر الأردنيين من الحج بدون تصريح

حذّرت وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردنيين غير المصرّح لهم بالحج من مخالفة الأنظمة والقوانين …