إغلاق مقر أونروا في حي الشيخ جراح بالقدس بعد إضرام إسرائيليين النار بمحيطه

عروبة الإخباري –

قال مفوض وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى (أونروا) فيليب لازاريني، إن إسرائيليين أضرموا النار مرتين في محيط المقر الرئيسي للوكالة في حي الشيخ جراح في القدس المحتلة.

وأعلن لازريني إغلاق مقر وكالة أونروا في حي الشيخ جراح في القدس، حتى يتم استعادة الأمن.

وأوضح لازاريني في منشور عبر (اكس)، أن الحريق تسبب في أضرار جسيمة للمناطق الخارجية، كما يوجد في المقر الرئيسي لأونروا محطة بنزين وديزل لأسطول سيارات الوكالة، مضيفاً: “اضطر مديرنا بمساعدة موظفين آخرين إلى إخماد الحريق بأنفسهم، واستغرق الأمر بعض الوقت قبل أن تصل طفايات الحريق الإسرائيلية والشرطة”.

وأفاد لازاريني بعدم وقوع إصابات في صفوف الموظفين خلال وقت الحريق الذي حدث ذلك أثناء تواجد موظفي الأونروا ووكالات الأمم المتحدة الأخرى في المجمع.

وتحدث لازاريني عن وجود حشد برفقة رجال مسلحين خارج المجمع وهم يهتفون “أحرقوا الأمم المتحدة”.

وعلى مدى الشهرين الماضيين، “نظم المتطرفون الإسرائيليون احتجاجات خارج مجمع الأونروا في القدس، بدعوة من عضو منتخب في بلدية القدس، وفي هذا الأسبوع، أصبحت الاحتجاجات عنيفة عندما قام المتظاهرون بإلقاء الحجارة على موظفي الأمم المتحدة وعلى مباني المجمع”، وفق لازاريني.

وخلال الأشهر الماضية، تعرض موظفو الأمم المتحدة بشكل منتظم للمضايقة والترهيب، “تعرض مجمعنا للتخريب والأضرار بشكل خطير، وفي عدة مناسبات، هدد متطرفون إسرائيليون موظفينا بالسلاح”.

وحمل لازاريني إسرائيل المسؤولية، وقال: “تقع على عاتق دولة إسرائيل، باعتبارها القوة المحتلة، مسؤولية ضمان حماية موظفي الأمم المتحدة ومرافقها في جميع الأوقات، وينبغي حماية موظفي الأمم المتحدة ومبانيها وعملياتها في جميع الأوقات بما يتماشى مع القانون الدولي”.

 

شاهد أيضاً

صحيفة: رجال أعمال أميركيون حرضوا لقمع حراك الجامعات

كشفت صحيفة واشنطن بوست أن مجموعة من المليارديرات الأميركيين، منهم مؤسس ستاربكس، ضغطوا على عمدة …