وزير الأوقاف: الواجب الديني يُحتم علينا ألا نترك فقيرا أو محتاجا

عروبة الإخباري –

أكد وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور محمد الخلايلة، أنّ الواجب الديني والوطني والاجتماعي، يُحتّم علينا ألا نترك بيننا فقيرا أو محتاجا إلا قمنا بإعانته، امتثالا للحديث النبوي الشريف “مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى”.

جاء ذلك خلال افتتاحه ملتقى الوعظ والإرشاد واليوم الخيري والطبي المجاني، الذي نظمته الوزارة بالتعاون مع صندوق الزكاة ومستشفى المقاصد الخيريّة، الثلاثاء، في محافظة الطفيلة.

وقال الخلايلة: “إننا في وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية وصندوق الزكاة، نعمل بتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني في النزول إلى الميدان، وأن نكون مع المواطنين في كل محافظات المملكة”، مُشيرا إلى أن اللقاءات والملتقيات الخيريّة التي تعقدها الوزارة تأتي تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية.

وأضاف أنّ الوزارة تقوم على تقديم المساعدات الطارئة للأسر الفقيرة خلال الملتقيات الخيريّة والأيام الطبيّة المجانيّة وتفقّد كل ما يتعلّق بقطاع الأوقاف وصندوق الزكاة ودراسة ما يمكن تقديمه مستقبلا من برامج وخطط ضمن سياسة الوزارة ودورها الديني والوطني والاجتماعي.

وأعلن الخلايلة، عن توزيع 500 قسيمة شرائية بقيمة 30 دينارا لكل قسيمة، ومساعدات نقديّة لـ50 يتيما ولـ50 طالب علم بواقع 100 دينار لكل منهم، بإضافة لتقديم 300 طرد غذائي، مُشيرا إلى وجود 287 أسرة تتقاضى رواتب شهريّة من صندوق الزكاة، و18 مشروعا تأهليا ممولة من الصندوق، و407 أيتام يتقاضون كفالات أيتام وترميم 4 منازل في محافظة الطفيلة.

كما افتتح وزير الأوقاف اليوم الطبي المجاني الذي نظمه مستشفى المقاصد الخيريّة في محافظة الطفيلة وشمل على تقديم الرعاية الصحيّة والطبيّة في عديد الاختصاصات.

واستعرض رئيس مجلس محافظة الطفيلة أحمد الحوامدة في كلمة له في افتتاح الملتقى مطالب خاصة بالمساجد أبرزها تزويدها بالوعاظ والمؤذنين إلى جانب الإسراع في طرح عطاءات صيانة المساجد، مشيرا إلى أن مجلس المحافظة خصص على موازنة العام الحالي نحو 355 ألف دينار لغاية شمول المساجد بمشروعات الطاقة الشمسية وشمول مساجد الطفيلة بالأذان الموحد.

فيما أشار مدير أوقاف الطفيلة الدكتور لؤي الذنيبات إلى التعاون والتنسيق بين جامعة الطفيلة التقنية ومجلس المحافظة في مجال صيانة المساجد وإقامة الأنشطة والفعاليات الدينية المتنوعة.

وحضر الافتتاح، محافظ محافظة الطفيلة الدكتور هاني الشورة، ورئيس جامعة الطفيلة التقنية الدكتور بسام محاسنة، ورئيس مجلس محافظة الطفيلة أحمد الحوامدة، ومدير عام صندوق الزكاة الدكتور عبد سميرات، ومساعد الأمين لشؤون الدعوة والتوجيه الإسلامي مدير الوعظ والإرشاد الدكتور إسماعيل الخطبا، ومدير مديرية أوقاف الطفيلة الدكتور لؤي ذنيبات، ومدير مديرية العلاقات العامة في الوزارة سنان المجالي، ورئيس قسم الوعظ والإرشاد في مديرية أوقاف الطفيلة وصفي المطرمي، وعدد من وجهاء وأهالي المحافظة.

شاهد أيضاً

وزير الخارجية: حكومة نتنياهو متطرفة وردود فعلها تؤكد عدم اكتراثها بالقانون الدولي

قال نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين، أيمن الصفدي، الاثنين، إن إسرائيل تستمر في …