حملة غرافيتي وملصقات جدارية تدعو إلى التهدئة في ظل المناخ السياسي المشحون

عروبة الإخباري –

انتشر هاشتاغ (ما_بدنا_حرب) وهاشتاغ (الحرب_ما_بتفيدنا) في شوارع بيروت الأسبوع الماضي وعلى منصات التواصل الاجتماعي، فيما يبدو أنها حملة يقف خلفها ناشطون مدنيون في مواجهة الأجواء المتوترة في الشارع اللبناني.

وعلى جدار محاذٍ لجامعة الحكمة رسم ناشطون غرافيتي لامرأة تفترش الأرض مع طفليها وتحمل لافتة تقول: بدنا نربي ولادنا بسلام، مش بظل الحرب.

فيما انتشرت ملصقات جدارية وعلى زجاج السيارات تدعو أيضاً لتجنب دعوات الحرب، ويبدو في الملصق أحد الأحياء مهجوراً وفيه ركام الدمار، يعلوه شعار: بدنا شوارعنا تنبض بالحياة، مش مهجورة بالحرب.

كما تضمن الملصق دعوة للشارع اللبناني لرفع صوته وبيان رأيه قبل فوات الأوان.

يذكر أن هذه الحملة بدأت تظهر منذ الشهر الماضي مع احتدام النقاش السياسي ودخول البلاد في مرحلة جمود.

 

شاهد أيضاً

هو كذلك أذى يتلوه أذى

عروبة الإخباري – الدكتورة ناديا الصمادي – هو كذلك أذى يتلوه أذى تحاول منع حدوثه …