أمل الرندي واستبرق أحمد تشاركان في مهرجان الشارقة القرائي

عروبة الإخباري –

الجريدة الكويتية – فضة المعيلي-

تشارك الكاتبتان الكويتيتان أمل الرندي واستبرق أحمد في الدورة الـ 15 من مهرجان الشارقة القرائي، الذي تنظمه هيئة الشارقة للكتاب من 1 إلى 12 مايو المقبل في مركز إكسبو الشارقة تحت شعار «كن بطل قصتك».

وبهذه المناسبة، أعربت الرندي عن سعادتها للمشاركة للمرة الثالثة، ولوجودها هذا العام في المهرجان بدورته الخامسة عشرة.

وأكدت أن هذا الحدث من أهم الفعاليات الثقافية للطفل على مستوى الوطن العربي. وأتت دعوتها في إطار المشاركة في برنامج الندوات المرافق للمهرجان، وسوف تساهم من خلال ورقة بحثية حول «احترام الذات وصورة الجسد: تعزيز التصور الذاتي الإيجابي»، كجزء من عنوان أساسي يدور حول «أهمية احترام الذات الإنسانية».وأشارت الرندي إلى أن المهرجان، بفعالياته المتنوعة، الثقافية والترفيهية، يؤمِّن فرصة مهمة للطفل، ومناسبة للقاء من يعملون في مجال ثقافة الطفل، فيسعد الأطفال والكبار أيضاً.

أمل الرندي واستبرق أحمد أمل الرندي واستبرق أحمد

وأضافت: «عوَّدنا الشيخ د. سلطان القاسمي، وقرينته الشيخة جواهر القاسمي، وفريق عمله المميز، أن نشاهد أهم الأنشطة الثقافية، لاسيما الاهتمام بالطفل العربي، وهذا ما يجعلنا نتمنى لمثل هذه الأنشطة أن تتطور دائماً، وللناشطين فيها أن يبلغوا أهدافهم وأحلامهم بكل تألق ونجاح، ولهذا العرس الثقافي أن يستمر».

من جهتها، أعربت استبرق أحمد عن سعادتها للمشاركة للمرة الأولى. وعن أهمية المهرجانات الثقافية للطفل، قالت: «المهرجانات واللقاءات ممتعة، للتعرف على أعمال وكُتاب من الصعب الالتقاء بهم جميعاً على أرض الواقع، كما تمثل فرصة أيضاً للحوارات المنعشة حول التجارب المتعددة والمتنوعة. هذه أول مرة أشارك في مهرجان مهم للطفل، وربما هو الأهم بإمكانياته ونضوج تجربته، واستقطابه للطفل وكُتاب فئة الطفل والناشئة. سبقني في هذا المهرجان كُتاب متخصصون في الكتابة للطفل، مثل لطيفة بطي وأمل الرندي، وسعيدة بأن كتابتي للناشئة أخذتني إليه، وستكون فعاليتي مع كاتبة من جورجيا عن الروايات المصورة».

 

شاهد أيضاً

ديوان الشاعرة هالة نهرا في أهمّ مكتبات جامعات الولايات المتحدة

النشرة الدولية- يحقّق ديوان الشاعرة اللبنانية هالة نهرا الجديد بعنوان “أمنح شعوبي أسمائي الـ7” الصادر …