منظمات “الهيكل” المتطرفة تدعو إلى اقتحامات جماعية للمسجد الأقصى

عروبة الإخباري –

دعت منظمات الهيكل المزعوم، الاثنين، إلى اقتحام المسجد الأقصى المبارك، لتقديم “قربان” عيد الفصح اليهودي، منتصف الليلة التي تسبق بدء العيد، في الثالث والعشرين من الشهر الجاري.

وبحسب صحيفة “إيسرائيل هيوم”، طلبت “منظمات الهيكل” من أنصارها التجمع عند باب المغاربة للمطالبة بالسماح لهم باقتحام الأقصى في منتصف تلك الليلة لتقديم “قرابين” الفصح داخل المسجد.

وتستغل سلطات الاحتلال الأعياد والمناسبات اليهودية للتضييق على المواطنين وفرض العقوبات الجماعية بحقهم، من خلال إغلاق الحواجز وتشديد الإجراءات العسكرية عليها، وإعاقة حركة تنقل المواطنين ومنعهم من الوصول إلى الأماكن المقدسة، في الوقت الذي تُسهّل فيه اقتحامات المستعمرين للمدن الفلسطينية، والمقامات الإسلامية والأثرية في الضفة، خاصة الحرم الإبراهيمي في الخليل، والمسجد الأقصى في القدس.

وكان نحو 238 مستعمرا متطرفا قد اقتحموا ساحات المسجد الأقصى، اليوم الاثنين، من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال، ونفذوا جولات استفزازية، وأدوا طقوسا تلمودية في باحاته وسط إجراءات عسكرية إسرائيلية مشددة على أبواب البلدة القديمة والمسجد الأقصى المبارك.

ومنذ السابع من تشررين الأول/ أكتوبر الماضي وحتى الرابع عشر من نيسان/ أبريل الجاري، استُشهد في محافظة القدس 59 مواطنا وأصيب 172 آخرون برصاص قوات الاحتلال، واعتُقل 1325، وحُكم منهم 155 بالسجن الفعلي.

وفي الفترة ذاتها، أصدرت سلطات الاحتلال 85 قرارا بالحبس المنزلي و68 قرارا بالإبعاد عن مدينة القدس، وقرارات أخرى بالمنع من السفر.

كما هدمت قوات الاحتلال 133 منزلا، فيما اقتحم 18301 مستوطن المسجد الأقصى المبارك.

شاهد أيضاً

أبو عبيدة: استهداف 100 آلية عسكرية إسرائيلية في 10 أيام ومستعدون لمعركة استنزاف طويلة

أعلن أبو عبيدة الناطق العسكري باسم كتائب القسام، استهداف 100 آلية عسكرية إسرائيلية مختلفة بين …