قائد أمريكي في إسرائيل لمواجهة «التهديد الإيراني»

عروبة الإخباري –

تتزايد المخاوف الدولية من أن تتسع رقعة الحرب في غزة إلى المنطقة في ظل تهديدات إيرانية متصاعدة بالرد على قصف قنصليتها في دمشق الأسبوع الماضي.

ووصل قائد القوات الأمريكية في الشرق الأوسط، الجنرال مايكل إريك كوريلا، إسرائيل، الخميس، وسط مخاوف من هجوم عسكري وشيك من جانب إيران. ومن المرجح أن تجري مناقشة التهديدات الإيرانية والرد الأمريكي مع القادة الإسرائيليين، حيث يلتقي كوريلا وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت، حسب تقارير إسرائيلية.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن أوضح، الأربعاء، أن «التزامنا تجاه أمن إسرائيل على خلفية تلك التهديدات من إيران ووكلائها صارم. دعوني أقولها مجدداً صارم».

تهديدات نتانياهو

وصرح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو خلال زيارة لقاعدة تل نوف الجوية، أمس، بأن إسرائيل تستعد لصراع في قطاعات أخرى بعيداً عن غزة. وقال لأفراد سلاح الجو في القاعدة التي تقع جنوبي تل أبيب: «نحن في وقت صعب. نحن في خضم الحرب الدائرة في غزة بكامل قوتها».

وأضاف في تصريحات ترجمت من العبرية: «لقد حددنا قاعدة بسيطة تتمحور في: من يؤذينا سنؤذيه. ونحن مستعدون للوفاء بكل احتياجاتنا الأمنية لدولة إسرائيل دفاعياً وهجومياً».

وخلال زيارة للقاعدة التي تسير طائرات قتالية إف-15 أمريكية الصنع، أطلع نائب قائد القاعدة وقائد السرب نتانياهو بشأن سير العمليات خلال الحرب.

ضبط النفس؟

ودعت موسكو إيران وإسرائيل إلى ضبط النفس. وقال الناطق باسم الكرملين دميتري بيسكوف لصحافيين: «من المهم جداً أن يمارس الجميع ضبط النفس لتجنب زعزعة استقرار المنطقة غير المستقرة أصلاً».

لكن روسيا نصحت «بقوة» رعاياها بتجنب زيارة المنطقة، «ولا سيما إسرائيل ولبنان والأراضي الفلسطينية».

كما دعت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك خلال اتصال هاتفي مع نظيرها الإيراني حسين أمير عبداللهيان، الخميس، إلى «ضبط النفس» لتجنب «تصعيد إقليمي جديد» في الشرق الأوسط.

وقالت وزارتها عبر منصة إكس: «لا مصلحة لأحد في تصعيد إقليمي جديد. جميع الأطراف الفاعلة في المنطقة مدعوة الآن إلى التصرف بمسؤولية وضبط النفس».

وأعلنت شركة الخطوط الجوية الألمانية لوفتهانزا أنها مددت إلى السبت على الأقل قرار تعليق رحلاتها من طهران وإليها.

واتصلت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك بنظيرها الإيراني حسين أمير عبد اللهيان ودعته إلى التحلي «بأقصى درجات ضبط النفس» لتجنب المزيد من التصعيد.

وقال عبداللهيان، وفق الخارجية الإيرانية، إنه عندما تقوم إسرائيل، «مخالفة القانون الدولي واتفاقيات فيينا، بانتهاك كامل لحصانة الأفراد والمقرات الدبلوماسية، يصبح الدفاع المشروع ضرورة».

وفي وقت متأخر من ليل الأربعاء نشرت وكالة أنباء إيرانية تقريراً باللغة العربية على «إكس» يفيد بإغلاق المجال الجوي فوق طهران بالكامل لإجراء تدريبات عسكرية. وحذفت الوكالة التقرير بعد ذلك، ونفت أن تكون قد نشرت شيئاً من هذا القبيل.

شاهد أيضاً

الخارجية تدين استمرار الاحتلال الإسرائيلي بارتكاب جرائم الحرب البشعة في قطاع غزة

دانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين استمرار جرائم الحرب البشعة التي ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي في …