عشرات آلاف الإسرائيليين يتظاهرون ضد نتنياهو بعد نصف عام من الحرب

عروبة الإخباري –

تظاهر عشرات الآلاف من الإسرائيليين، السبت، ضد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بعد نصف عام من الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.

وقال المنظمون إن قرابة 100 ألف شخص تجمعوا عند مفترق طرق في تل أبيب أعيد تسميته “ميدان الديمقراطية”، منذ الاحتجاجات الحاشدة ضد التعديلات القضائية المثيرة للجدل العام الماضي.

وذكر مراسلو وكالة فرانس برس أن المتظاهرين هتفوا “الانتخابات الآن”، ودعوا إلى استقالة نتنياهو مع دخول الحرب في غزة شهرها السابع الأحد.

كما نظمت مسيرات في مدن أخرى، وشارك زعيم المعارضة الإسرائيلية يائير لابيد في واحدة في كفار سابا قبل مغادرته لإجراء محادثات في واشنطن.

وقال لابيد في التظاهرة “إنهم لم يتعلموا أي شيء، ولم يتغيروا”، مضيفا “ما لم نرسلهم إلى بيتوهم، فإنهم لن يمنحوا هذا البلد فرصة للمضي قدما”.

وأكدت وسائل إعلام إسرائيلية أن صدامات وقعت بين محتجين والشرطة في مسيرة تل أبيب، فيما أعلنت الشرطة أنها أوقفت متظاهرا.

وانضمت إلى المتظاهرين في تل أبيب عائلات الرهائن في غزة وأنصارهم.

في قيسارية، شمال تل أبيب، اندلعت أيضا صدامات بين الشرطة ومتظاهرين حاولوا الاقتراب من مقر إقامة نتنياهو الخاص.

ومن المقرر تنظيم تظاهرات أخرى الأحد في مدن عدة من بينها القدس المحتلة.

شاهد أيضاً

الخارجية تدين استمرار الاحتلال الإسرائيلي بارتكاب جرائم الحرب البشعة في قطاع غزة

دانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين استمرار جرائم الحرب البشعة التي ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي في …