ليل طويل في الجنوب.. هجمات إسرائيلية وقتلى

عروبة الإخباري –

صحافة وطن –

عاشت قرى القطاعين الغربي والوسطى ليلة ساخنة جراء الهجمات الإسرائيلية، إذ أدت الغارات التي استهدفت بلدتي الناقورة وطير حرفا مساء، إلى مقتل تسعة منهم من حركة “أمل” و”حزب الله”. ووصف في بيان: علي عباس يزبك، علي محسن عقيل، كامل فيصل شحادة، حسن حسين حسن، حسين أحمد جاهر، علي أحمد مهدي، حسين علي زهور، إسماعيل علي مطلق، وعصام هاشم جاهر.

ونعى صباح اليوم اثنين من عناصره: إسماعيل علي مطلق “رسول” مواليد 1989 من بلدة يارين جنوب لبنان، وحسين علي زهور “حبيب” مواليد 1989 من بلدة يحمر الشقيف جنوب لبنان. لبنان”.

كما أدت الغارة على بلدة الناقورة إلى تدمير استراحة، وإلحاق أضرار جسيمة بالممتلكات والبنية التحتية، لا سيما شبكات الكهرباء والمياه. كما أدت الغارة على طير حرفا إلى تدمير عدد من المنازل المحيطة بها واحتراق عدد من السيارات.

ونقل عدد من الجرحى بينهم امرأة إلى مستشفيات صور لتلقي العلاج.

وثقلت هذه الهجمات على منطقة صور، حيث تجمع الناس طوال الليل وحتى الفجر أمام المستشفيات، فيما بدأت الفرق المتخصصة بتجهيز جثامين شهداء المقاومة والمسعفين الأبطال لتشييعهم إلى مثواهم الأخير، كل في مسقط رأسه. وذلك بحسب دعوات حركة “أمل” و”حزب الله”.

وحتى صباح اليوم، حلقت طائرات الاستطلاع الإسرائيلية في أجواء قرى القطاعين الغربي والأوسط وصولاً إلى أطراف مدينة صور. وقصف جيش الاحتلال الإسرائيلي، طوال الليلة الماضية، قنابل ضوئية فوق قرى قضاء صور وبنت جبيل، كما أطلق عدداً من قذائف المدفعية الثقيلة على أطراف بلدات مروحين والظاهرة وعيتا الشعب.

شاهد أيضاً

إسبانيا: هناك مؤشرات “واضحة” على استعداد أوروبا للاعتراف بدولة فلسطينية

عروبة الإخباري – قال رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانتشيث، الجمعة، إن هناك “مؤشرات واضحة” في …