عقوبات أميركية على شبكات لتهريب المخدرات تدعم الحكومة السورية

عروبة الإخباري –

أعلنت الولايات المتحدة الثلاثاء، أنها ستفرض عقوبات جديدة على سوريا تستهدف 11 شخصا وكيانا يدعمون حكومة الرئيس بشار الأسد عبر تسهيل التحويلات المالية غير المشروعة وتهريب مخدرات منها الكبتاغون.

أصبحت سوريا المنتج والمصدر الرئيسي للكبتاغون، وهو منشط يسبب الإدمان، ويتم الاتجار به في جميع أنحاء الشرق الأوسط.

وأكدت وزارة الخارجية في بيان أن: “نظام الأسد يستمد إيرادات كبيرة من تجارة الكبتاغون غير المشروعة، وتصدير المواد الخام المستخرجة والمصدرة من سوريا بمساعدة كيانات أجنبية”.

كما أعلنت الولايات المتحدة أنها ستفرض عقوبات تستهدف كيانات تساعد حكومة الأسد: “على جني الملايين في قطاع التعدين” بحسب البيان.

شاهد أيضاً

الولايات المتحدة تتحدث عن دعمها لـ”العمل المهم” الذي تقوم به وكالة أونروا وضرورة استمراره

عروبة الإخباري – قالت الولايات المتحدة، الأربعاء، إن الدور الذي تلعبه وكالة (أونروا) في توفير …