وزيرة الثقافة ترعى انطلاق فعاليات المزار الجنوبي “مدينة الثقافة الأردنية”

عروبة الإخباري –

رعت وزيرة الثقافة هيفاء النجار، الخميس، انطلاق فعاليات المزار الجنوبي “مدينة الثقافة الأردنية” بحضور فعاليات رسمية وشعبية وحشد كبير من المثقفين وأبناء المجتمع المحلي.

وقالت النجار، إن وزارة الثقافة لا تستطيع أن تعمل بعزلة عن المثقفين، خاصة بهذه المرحلة التاريخية ونحن نحتفي باليوبيل الفضي لتسلم جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين سلطاته الدستورية، حيث نتحدث عن مشروع سياسي نهضوي وثقافي وقيمي وأخلاقي، مؤكدة أن الوزارة تعمل بامتياز لحماية السردية الثقافية الوطنية الاستثنائية لتقديمها للعالم بكل فخر واعتزاز.

وأشارت أن الوجه الثقافي في محافظة الكرك وفي لواء المزار الجنوبي على وجه الخصوص يجدد للثقافة وجودها الكامل على خارطة التحديث الاقتصادي والسياسي والاجتماعي من خلال رؤية ثاقبة بقيادة جلالة الملك وولي عهده لنقدم للإنسانية مشروعا ثقافيا استثنائيا من خلال العمل بعزة وكبرياء وصمود وتعاضد.

وأكدت على أن لواء المزار الجنوبي هذا المكان الروحاني يحمل عبق المملكة والعالم، فاختياره مدينة الثقافة الأردنية لم يكن اختيارا عابرا بل كان اختيارا مدروسا مبني على التشاركية مع مختلف الجهات المعنية.

وقال متصرف اللواء فواز الخريشا، إن لواء المزار الجنوبي يحمل بين طيات صفحاته تاريخا عظيما من التنوع الثقافي وينعم برصيد وافر من أبنائه الشعراء والأدباء والمبدعين، ويحمل بين جنباته محطات وافرة من تاريخ بلدنا العظيم، مؤكدا أن اختيار لواء المزار مدينة الثقافة الأردنية، سيساهم في دعم البنيه الثقافية في كافة مجالاتها والتي ستعود على المجتمع بالنفع والفائدة.

وقال رئيس مجلس المحافظة الدكتور عبدالله العبادلة، إن اختيار لواء المزار مدينة للثقافة الأردنية يعد حدثا ثقافيا بارزا سيبقى في صفحات المزار المشرقة، مشيرا إلى أن هذا اللواء الثقافي قد احتضن إرثا دينيا وتاريخيا والمتمثل في أضرحة الصحابة وأرض معركة مؤتة الخالدة، بالإضافة إلى أن لهذا اللواء رعاية خاصة في الإعمار الهاشمي منذ عهد جلالة المغفور له الملك الحسين بن طلال وصولا إلى جلالة الملك عبدالله الثاني حفظه الله ورعاه.

بدوره، قال رئيس بلدية مؤتة والمزار الجنوبي المهندس إبراهيم النواسية، إن المزار تحتفي هذا اليوم وهي ترتدي لباسها الثقافي لتنظم مع أخواتها في خارطة الوطن الثقافية تزامنا مع اليوبيل الفضي لتسلم جلالة الملك عبدالله الثاني سلطاته الدستورية ومضي 25 عاما من الإنجاز والعطاء ونجوم ساطعة في سماء الوطن وإنجازات تلو إنجازات على كافة الصعد، مثمنا الجهود الكبيرة لكل من ساهم في تقديم ملف المزار الثقافي في أن تكون المزار حاضنة للفعل الثقافي والذي سيساهم في إبراز الهوية الثقافية في اللواء.

وتخلل الافتتاح معرضا للصور بمشاركة فنانين ومثقفين من مختلف أنحاء المحافظة بالإضافة إلى زيارة لبلدية مؤاب وافتتاح مشروع التراث في بلدة وادي ابن حماد.

شاهد أيضاً

اجد نفسي عاجزة عن الكتابة

عروبة الإخباري  – غادة قنطار – اجد نفسي عاجزة عن الكتابة وكانني امية .. اقف …