فلسطين النيابية: ما يجري في غزة هو عقاب جماعي ترفضه كل الشرائع والأديان والمواثيق والقوانين الدولية

عروبة الإخباري –

قال رئيس لجنة فلسطين النيابية فراس السواعير، إن ما يجري في قطاع غزة هو عقاب جماعي ترفضه كل الشرائع والأديان والمواثيق والقوانين الدولية.

وأضاف السواعير، خلال لقاء اللجنة مع الحملة الشعبية ضد الإبادة في غزة، أنه لا يوجد قرار قطعي وصارم من المجتمع الدولي حتى اللحظة لوقف العدوان على القطاع المحاصر رغم استمرار العدوان لأكثر من 130 يوما.

وأشار إلى أن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين: “تشهد استهدافا واضحا لوقف عملياتها، وهي الشاهد الأكبر والأقوى على المأساة الفلسطينية”.

وأكد أن الموقف الأردني رسميا وشعبيا ما زال ثابتا على ضرورة وقف هذه الحرب الإسرائيلية على غزة، والسماح للمساعدات الإغاثية والإنسانية بالتدفق بانسيابية إلى القطاع، مشيرا إلى دور جلالة الملك ونشاطاته التي لم تتوقف منذ اليوم الأول للحرب على القطاع.

بدورهم، بين عدد من أعضاء الحملة الشعبية ضد الإبادة في غزة، بأنهم زاروا جميع المنظمات الدولية والإنسانية لتقديم عرائض لهم، ليتبنوا في بياناتهم واخيارهم بأن ما يجري في غزة يرقى إلى الإبادة الجماعية.

وأضافوا أنهم يقفون خلف الموقف الأردني بقيادة جلالة الملك، مبينين أن حملتهم تمثل الجميع.

وقال النواب الحاضرون إنهم: “جاهزون لتقديم أي دعم ترغب فيه الحملة لإيصال كلمتهم، ودعم الموقف الأردني على الصعيد الرسمي والشعبي.

 

شاهد أيضاً

مذكرة تفاهم بين الحسين للسرطان ومناجم الفوسفات

عروبة الإخباري – وقّعت مؤسسة الحسين للسرطان مع شركة مناجم الفوسفات الأردنية، مذكرة تفاهم، ستقوم …