وزير الداخلية: 25% من المساعدات التي دخلت إلى قطاع غزة من الأردن وعن طريقه

عروبة الإخباري –

قال وزير الداخلية مازن الفراية إن 25% من المساعدات التي دخلت إلى قطاع غزة كانت من الأردن وعن طريقه، وما زال يستقبل المصابين والجرحى وذويهم للعلاج في المستشفيات الأردنية شعورا بالمسؤولية تجاه الأهل في القطاع وفي الضفة الغربية المحتلة.

وأضاف الفراية خلال زيارته، الاثنين، متصرفية لواء عين الباشا يرافقه محافظ البلقاء فراس أبو قاعود، بحضور متصرف اللواء إبراهيم الرواحنة، إن جلالة الملك عبدالله الثاني يقود الدبلوماسية الأردنية إلى جميع أقطار العالم لوقف ما يتعرض له الفلسطينيون من عدوان إسرائيلي على الأراضي والسكان في القطاع والضفة الغربية.

وأكد أن “الأجهزة الأمنية تمارس سياسة ضبط النفس مع عدد لا يمثلون إلا أنفسهم في التعدي على الممتلكات العامة في الوقفات الاحتجاجية للتعبير عن غضبهم جراء ما يحدث في قطاع غزة”، مشيرا إلى أنه تم السماح لجميع المواطنين بالتعبير عن آرائهم ومشاعرهم دون الإضرار بممتلكات الوطن كون هذه الأفعال لا تخدم القضية ولا تفيدها.

وأشار وزير الداخلية خلال توزيعه جائزة الموظف المثالي للدوائر في محافظة البلقاء إلى “أن الموظف القوي بمعرفته وأدائه المثالي شريك أساسي في بث روح الولاء والانتماء للوطن كونه يجسد مبدأ العدالة وتكافؤ الفرص”، لافتا إلى أن الأداء المثالي للموظف يجب أن يكون نابعا من الجوهر لا الشكل، وأن تكون هذه الجائزة حافزا للموظف في تطوير إمكانياته والارتقاء بمؤسسته.

من جهته، قال محافظ البلقاء “إن الجائزة جاءت في خضم المناسبات الوطنية، وعيد الإسراء والمعراج، واليوبيل الفضي لجلالة الملك عبدالله الثاني، احتفاء بالذكرى الخامسة والعشرين لجلوس جلالته على العرش، وتسلمه سلطاته الدستورية، و تنفيذا لرؤية جلالته في تكريم الموظف المثالي وترسيخ ثقافة التميز في القطاع الحكومي.

وأضاف أن الجائرة اعتمدت على سبعة معايير هي: التخطيط الاستراتيجي، والتنبؤ، وتشخيص المشكلات والإبداع والتطوير المستمر والاتجاهات الإيجابية ونقل المعرفة وخدمة الجمهور.

وبين أن شروط الترشح للجائزة تنص على أنه لا تقل خدمة الموظف عن 5 سنوات، وعدم وجود عقوبات، إضافة إلى التقارير السنوية للموظف.

وزار الفراية يرافقه محافظ البلقاء، المركز الوطني للبحوث الزراعية.

وأكد أن مركز البحوث من خلال بنك البذور الوطني، صمام أمان لحفظ الأصول النباتية المهددة بالانقراض، كون المركز الحاضن الرئيس للموروث النباتي.

وبين الفراية أن جهود مركز البحوث خاصة مجال تطوير بنك البذور الوطني بالتعاون مع الجامعة الهاشمية، جعلت له أهمية كبيرة في توظيف مخرجات البحث العلمي والابتكار من خلال حاضنة الابتكار وريادة الأعمال الزراعية، وتبني تقنيات حديثة تسهم في تطور الزراعة.

وأشار إلى أهمية المركز من ناحية البحوث والتطوير والتدريب والتأهيل والتشاركية مع المؤسسات الوطنية في المملكة من ناحية الأمن الغذائي وتطوير المنتجات الزراعية وتقديم النصح إضافة إلى تطوير تطبيقات تخدم شريحة واسعة من المزارعين.

من جهته، قال مدير عام مركز البحوث الزراعية نزار حداد، إن للمركز دورا كبيرا في الإسهام بالأمن الغذائي، واحتضان الشباب وريادي الأعمال وتوفير فرص عمل مما يساعد على مناعة المجتمع والمزارع، مؤكدا أن المركز على جاهزية كاملة لدعم القطاع الزراعي بصورة تكاملية مع أذرع وزارة الزراعة كافة.

شاهد أيضاً

وزارة الخارجية: لا أردنيين بين ضحايا حريق بناية سكنية في اسبانيا حتى الآن

عروبة الإخباري – قال مدير مديرية العمليات والشؤون القنصلية في وزارة الخارجية وشؤون المغتربين السفير …