الذكاء الصناعي سيحدث تغييرات جذرية بـ الرياضة

عروبة الإخباري –

أكد عدد من العلماء والأطباء المتخصصين في الطب الرياضي أن الذكاء الصناعي سيحدث تغيراً جذرياً في قطاع الرياضة على مستوى تطوير مهارات اللاعبين، ومراقبة أدائهم في التمرين، وتقليل معدلات إصابتهم، مشيرين إلى أن توظيف التكنولوجيا في الرياضة سيوفر للمتخصصين من المدربين والفنيين خيارات عالية وتحليلات دقيقة تساعدهم في تحسين مستويات الأداء الرياضي للاعبين والفرق على حد سواء، حسب ما نشرته جريدة الراي.

جاء ذلك خلال جلسات المؤتمر العلمي الدولي: «رياضة المرأة في الشارقة من الهواية إلى الاحتراف”- تألق، الذي تنظمه «مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة» تحت شعار «رؤية مستقبلية للتأسيس والتطوير والإنجاز»، بمشاركة أكثر من 100 متخصص طبي وعلمي في قطاع الرياضة.

وشهد المؤتمر، الذي يقام بالتزامن مع انعقاد النسخة السابعة من دورة الألعاب للأندية العربية للسيدات 2024، حضور شخصيات رسمية وقيادات رياضية عربية وإماراتية، الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة، رئيسة لجنة تكافؤ الفرص في اتحاد اللجان الأولمبية الوطنية العربية، وهلال الحزامي، رئيس مجلس الشارقة الرياضي، ود. عبدالعزيز النومان، مستشار مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، وحنان المحمود، نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا لدورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، وموزة الشامسي، عضو في اللجنة العليا لدورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، ومحمد الجروان، نائب مدير منطقة الشارقة الصحية، وخالد الناخي مدير مؤسسة الشارقة لتطوير القدرات.

أبعاد تنموية لرياضة المرأة وقالت حنان المحمود خلال كلمتها الافتتاحية: «إن ميزة هذا المؤتمرِ تكمن في أنه يحمل أبعادً تنمويةً من خلال ارتباطه المباشر برياضة المرأة ومتطلبات واحتياجات القطاع الرياضي، حيث سيقدم الخبراء ذوي التخصصات العلمية المعنية، رؤاهم وآرائهم حول كيفية استثمار العلوم في خدمة القطاع، لنخرج في النهاية بتوصياتٍ تؤسس منظومةً متكاملةً تحتضن المرأةَ الرياضية وترعى طموحاتها، ونسعى ليصبح المؤتمرُ منصةً مستدامةً لطرح أحدث البحوث العلمية والعملية كل عامين، ولمدةِ عشرَ سنواتٍ قادمة، تُركز على عدةٍ جوانبٍ تهم المرأة الرياضية لتقديم قيمةٍ مضافةٍ وأثرٍ إيجابي على الرياضة».

وشهدت جلسات المؤتمر نقاشاً حول: هل الإنسان عامل مؤثر في الأداء أم أن للتكنولوجيا دوراً أكبر؟، حيث أكد المتحدثون أن المدرب مهم للغاية ولا يمكن إهمال دوره، إلا أن التكنولوجيا هي الأخرى مهمة وقادرة بما تتيحه من بيانات أن ترفع من دقة قرارات المدرب، لافتين إلى إن التكنولوجيا تُيسر عمل المدرب، وعلى المدرب أن يستخدمها للوصول إلى أفضل نتائج.

وأشار المتحدثون في حديثهم حول أهمية التغذية الرياضية، إلى ضرورة ابتعاد اللاعبين عن تناول المكملات الغذائية إلا في حالات قليلة للغاية، وأكدوا أهمية الحصول على الفيتامينات والمعادن من الغذاء اليومي وعبر تغذية مناسبة ذات جودة عالية، كما شدّدوا على ضرورة الحفاظ على المعدلات الطبيعية لفيتامين «د» في جسم الرياضي، لافتين إلى أن الأبحاث كشفت أن له تأثير مباشر على تطوّر أداء الرياضي.

وأكد المتحدثون في الجلسات أهمية تطوير المعارف في مجال الطب الرياضي، انطلاقاً من كون الرياضة تتجاوز كونها مجرد نشاط ترفيهي أو تنافسي، إلى وسيلة للوقاية والعلاج من العديد من الأمراض، كما شددوا على قدرة المرأة واستعدادها لممارسة رياضات التحمل، مع إبرازهم أهمية الجاهزية البدنية ليوم المنافسة.

شاهد أيضاً

البنك الدولي يدرس دعم وتمويل برنامج يعزز التحول الرقمي في الأردن بـ 321 مليون دولار

عروبة الإخباري – يدرس البنك الدولي الموافقة على دعم وتمويل برنامج أردني يعزز الحوكمة الرقمية …