جمعية فرسان التغيير: تأسيس شراكة استراتيجية تدعم تطوير القدرات التعليمية وتأهيل المعلمين

عروبة الإخباري –

ضمن الخطة الاستراتيجية لجمعية فرسان التغيير للتنميةَ السياسية وتطوير المجتمع المدني المنفذة لبرنامج مستقبل التعليم في الأردن ضمن مسارات التغيير بالتعاون مع أكاديمية ميناء للمؤهلات والتدريب والشهادات، وقعت، الأحد، مذكرة تفاهم بين الجامعة الأردنية وأكاديمية ميناء للمؤهلات والتدريب والشهادات.

في ظل تزايد الحاجة إلى تعزيز مستوى التعليم وتلبية متطلبات السوق التعليمية العالمية، تم التوقيع على مذكرة تفاهم بين الجامعة الأردنية وأكاديمية ميناء للمؤهلات والتدريب والشهادات. وتهدف هذه الاتفاقية إلى تأسيس شراكة استراتيجية تدعم تطوير القدرات التعليمية وتأهيل المعلمين في البرامج التعليمية الأجنبية.

تمثل هذه المذكرة التزاماً من الطرفين بتحقيق الاعتراف الدولي وضمان جودة التعليم، من خلال تطوير دبلومات وبرامج تدريبية تواكب أحدث المعايير والممارسات التعليمية العالمية.

تركز الاتفاقية على إعداد المعلمين المؤهلين القادرين على تدريس البرامج الأجنبية بكفاءة، استجابةً للنمو السريع في عدد الطلاب المشاركين في هذه البرامج بالشرق الأوسط. تشمل الاتفاقية توفير مؤهلات وشهادات متخصصة، ودبلومات متقدمة تساهم في بناء قدرات المعلمين وتلبية الاحتياجات الوطنية والإقليمية.

تضم الشراكة بين الجامعة الأردنية وأكاديمية ميناء تصميم وتقديم مجموعة متنوعة من الدبلومات والدورات التدريبية، وهي:

  1. الدبلوم العالي لإعداد معلمين البرامج الأجنبية في التعليم.
  2. الدبلوم المهني لإعداد معلمين البرامج الأجنبية في التعليم.
  3. الدبلوم التدريبي لإعداد معلمين البرامج الأجنبية في التعليم.
  4. الدبلوم التدريبي لإعداد معلمين التعليم الأجنبي المهني.
  5. الدورات التدريبية لإعداد معلمين البرامج الأجنبية في التعليم.

وتعكس هذه البرامج التزام الأطراف بتوفير تعليم متميز وفقاً للمعايير العالمية، وتسلط الضوء على أهمية الابتكار في التصميم التعليمي لتعزيز التعليم الأكاديمي والمهني والتقني، وضمان الاستدامة لهذه البرامج. وتمثل هذه الاتفاقية خطوة أساسية نحو تحقيق تميز تعليمي يلبي الاحتياجات المتطورة لسوق العمل التعليمي في مجال البرامج الأجنبية، ويعزز من مكانة الأردن ليكون في طليعة الدول المبتكرة في مجال تطوير التعليم. تتكامل الاتفاقية مع رؤية الجامعة الأردنية لتأسيس نظام تعليمي متطور ينقل المعارف العالمية ويطورها، مم يمكن الأردن من مواصلة دوره التاريخي في قيادة المنطقة معرفيا وتأخذ أكاديمية ميناء بالتعاون مع الجامعة الأردنية على عاتقها مسؤولية ضمان الجودة والاعتراف الدولي بالمؤهلات التي تقدمها، وذلك من خلال شراكاتها مع المنظمات الدولية الرائدة في مجال التعليم الأجنبي.

تمثل هذه الشراكة خطوة متقدمة نحو تلبية الاحتياجات التعليمية المتزايدة في المنطقة وتأمين مستقبل تعليمي مزدهر يرتكز على الجودة، الابتكار، والاعتراف الدولي، وتضع هذه الاتفاقية الأردن في مقدمة الدول الساعية لتحقيق التميز التعليمي على المستوى العالمي. وقد كان لكلية التربية في الجامعة الأردنية ممثلة بعميدها الدكتور محمد الزيود أكبر الأثر في تطوير هذا الاتفاقية، كما كان الجمعية فرسان التغيير للتنمية السياسية وتطوير المجتمع المدني ممثلة بالسيد عصام المساعيد دور رئيسي في توقيع الاتفاقية للأثر الذي يمكن أن تؤثر به على الشباب والخريجين، وانسجام مذكرة التفاهم مع مسارات التغيير التي تتضمن برنامج مستقبل التعليم في الأردن المنفذ من خلال فرسان التغيير بالتعاون مع أكاديمية ميناء للمؤهلات والتدريب والشهادات.

شاهد أيضاً

“آزر” تؤمن بأهمية اختيار الشخص المناسب في مكانه المناسب

عروبة الإخباري – مما لا شك بأن شركة مثل “آزر”، وهي الشريك الإستراتيجي للتوطيف، التي …