جريمة تهزّ اميركا بسبب بايدن

عروبة الإخباري –

قطع رجل من بنسلفانيا رأس والده الموظف في الحكومة الفيدرالية، البالغ من العمر 68 عامًا، ثم رفع رأس الضحية في مقطع فيديو مشحون سياسيًا على موقع يوتيوب ينتقد الحكومة الفيدرالية وإدارة الرئيس الأميركي جو بايدن.

قام جاستن موهن، 32 عامًا، بقطع رأس والده مايكل في منزلهم الذي تبلغ قيمته 390 ألف دولار في ليفيتاون، على بعد 10 أميال جنوب ترينتون، ثم عرض الرأس في مقطع فيديو نتحفظ عن نشره نظرا لقساوة المشاهد.

وحث أقاربه الذين يعيشون مع الموظفين الفيدراليين على قتلهم. وألقى باللوم على الحكومة الفيدرالية في “استيقاظ الغوغاء” والمهاجرين الذين يزعم أنهم يدمرون الولايات المتحدة، وتحدث بصوت عالٍ ضد “أنصار العولمة والشيوعيين”.

المقطع المروع الذي تبلغ مدته 14 دقيقة – والذي بقي على موقع يوتيوب لمدة ست ساعات بعد نشره في الساعة 5:30 مساءً، قبل أن يتم حذفه – يظهر موهن وهو يرفع رأس والده في كيس بلاستيكي ملطخ بالدماء، قائلاً: “العنف هو الحل الوحيد لقمع العنف”. ويقول: “هذا هو رأس مايك موهن، وهو موظف فيدرالي منذ أكثر من 20 عامًا، وهو والدي. وهو الآن في الجحيم إلى الأبد باعتباره خائنًا لوطنه”.

وقال موقع Levitttownnow إن موهن اعتقل بعد الساعة التاسعة مساءً يوم الثلاثاء، على بعد ساعتين من منزله في فورت إنديانا غاب بولاية بنسلفانيا. وأكدوا أن الضحية قد تم قطع رأسه.

وقال رئيس قسم شرطة ميدلتاون، جو بارتوريلا، إنه تم استدعاء الشرطة لأول مرة إلى المنزل بعد الساعة السابعة مساء يوم الثلاثاء، وعثرت على جثة مقطوعة الرأس في الحمام.

ويعيش موهن مع والده. والدته دينيس، 63 عاما؛ وشقيقه زكاري (35 عاما) وشقيقته ستيفاني (38 عاما).

وتم نشر الفيديو على قناة موهن على اليوتيوب، حيث كان لديه 115 متابعا. لا يوجد الآن سوى أربعة مقاطع فيديو على القناة، يظهر فيها وهو يغني ويعزف الموسيقى، مع صورة لوجهه. وفي مقطع قطع الرأس، يتحدث بصوت عالٍ عن الضرائب، معلناً أن الاقتصاد “يقترب من الدمار”، وأن معظم الأميركيين “لم يعد بإمكانهم تحمل الحلم الأميركي”.

ومضى موهن ليقول إنه يعرض مكافأة قدرها مليون دولار لأي شخص يمكنه قتل كبار المسؤولين بما في ذلك مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي كريستوفر راي والمدعي العام ميريك غارلاند والمدعي العام السابق بيل بار.

شاهد أيضاً

انتو كم تتوقعوا؟* سيمياء الشطرات

عروبة الإخباري – أنا بتوقع النتيجة ٢ ل ١ لفوز #الاردن انتو كم تتوقعوا أنا …