النادي الدولي للإعلام الرياضي يُطالب المنظمات الدولية بطرد الاحتلال

عروبة الإخباري –

طالب النادي الدولي للإعلام الرياضي في بيان صدر عنه ويحمل توقيع رئيس النادي التونسي عدنان بن مراد، طالب المنظمات العالمية بطرد من يحملون جنسية الكيان الصهيوني من عضويتها رداً على الجرائم الصهيونية التي يرتكبها جيش الاحتلال في غزة، وكان النادي الدولي قد أصدر عدة بيانات وخاطب عديد المنظمات الدولية لوقف الحرب على غزة والضفة وجنوب لبنان، وجاء في البيان :

يكرر النادي الدولي للإعلام الرياضي شجبه واستنكاره للحرب الشعواء التي يشنها الكيان الصهيوني على الشعب الفلسطيني في غزة، وعملية الاغتيال المنظم لأبناء فلسطين في الضفة العربية، كما يستنكر الصمت العالمي المعيب.

ونطالب في النادي الدولي للاعلام الرياضي من الأمم المتحدة القيام بدورها الذي وجدت من أجله بحماية المدنيين والاطفال من الإجرام الصهيوني، ونطالب منظمات الأمم المتحدة بحماية الأطفال والنساء، كما نطالب منظمات حقوق الإنسان ومحكمة العدل الدولية القيام بواجبهم بتقديم مجرمي الحرب للمحكمة الجنائية.

ونهيب بجميع منظمات العالم بالسير على طريق النادي الدولي باستبعاد جميع الإعلاميين والأطباء والمهندسين والمحامين حاملي جنسية الكيان الصهيوني من جميع المنظمات العالمية.

كما ندين الاستهداف الجبان للزملاء الصحافيين سواءا في غزة او جنوب لبنان الذي ادى الى استشهاد عدد لم يسجله التاريخ ونطالب من الامم المتحدة وكافة الهياكل الدولية تحمل مسؤولياتها في المساواة بين الاعلاميين مهما كانت جنسياتهم.

حمى الله فلسطين وشعبها الصابر على الظُلم والقهر، ونصره الله لتحرير وطنه لإنهاء آخر استعمار في العالم المتمثل بالكيان الصهيوني المغتصب لأرض فلسطين.

رئيس النادي الدولي للإعلام الرياضي

عدنان بن مراد

شاهد أيضاً

“آزر” تؤمن بأهمية اختيار الشخص المناسب في مكانه المناسب

عروبة الإخباري – مما لا شك بأن شركة مثل “آزر”، وهي الشريك الإستراتيجي للتوطيف، التي …