لجنة تحقيق: رصاصة أطلقها جندي إسرائيلي في وحدة «دوفدوفان» قتلت شيرين أبو عاقلة

عروبة الإخباري –

قالت رئيسة لجنة التحقيق التابعة للأمم المتحدة: «التحقيق خلص إلى أن قوات الأمن الإسرائيلية استخدمت القوة المميتة دون مبرر بموجب القانون الدولي لحقوق الإنسان، وانتهكت حق شيرين أبو عاقلة في الحياة، عن قصد أو تهور».

وأكدت اللجنة أن لديها اسم قائد الوحدة العسكرية الإسرائيلية المسؤولة على الأرجح عن استهداف مراسلة شبكة «الجزيرة» الصحافية الفلسطينية الأميركية، شيرين أبو عاقلة، التي استشهدت برصاص قناص إسرائيلي أثناء تغطيتها لعدوان إسرائيلي في مخيم جنين، في أيار/مايو من العام الماضي.

وقالت رئيسة لجنة التحقيق الدولية المستقلة التابعة للأمم المتحدة، نافي بيلاي، إن «التحقيق خلص إلى أن قوات الأمن الإسرائيلية استخدمت القوة المميتة دون مبرر بموجب القانون الدولي لحقوق الإنسان، وانتهكت حق شيرين أبو عاقلة في الحياة، عن قصد أو تهور»، وفق ما نقلت عنها شبكة «سي إن إن»، الخميس.

وأضافت بيلاي أنه «بعد تحليل الطب الشرعي وشهادة الخبراء، فإن اللجنة تعتقد أن الرصاصة القاتلة أطلقها على الأرجح جندي ينتمي إلى وحدة دوفدوفان». وتابعت أنه «لم نذكر اسم قائد الوحدة، لكن لدينا تلك المعلومات».

واعترف جيش الاحتلال الإسرائيلي بوجود «احتمال كبير» بأن يكون أحد جنوده مسؤولا عن استشهاد أبو عاقلة، لكنه رفض أي تلميح إلى وجود تعمّد.

وقالت بيلاي إن «تحقيق اللجنة لاحظ زيادة في مثل هذه العمليات التي تقوم بها القوات الإسرائيلية التي تستهدف الجماعات الفلسطينية المسلحة في الضفة الغربية، حيث يبدو أن بعض العمليات تتضمن استخدام القوة غير الضرورية وغير المتناسبة».

وأضافت أن «إسرائيل تعاملت مع الغارات الكبيرة على أنها عمليات عسكرية وليست عمليات إنفاذ قانون، مما أدى إلى تطبيق قواعد اشتباك أكثر السماح بها في انتهاك للقانون الدولي».

شاهد أيضاً

دائرة الشؤون الفلسطينية: الأردن قدم دعما لـ “أونروا” بقيمة 3 ملايين دينار منذ بداية الحرب

قدم الأردن دعما لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” بقيمة 3 ملايين دينار …