المستشفى الأهلي العربي المعمداني الذي استهدفته إسرائيل… بُني قبل الاحتلال، وشهد أكبر مجزرة في تاريخ قطاع غزة

عروبة الإخباري –

مساء الثلاثاء 17 تشرين الأوّل 2023، استهدفت طائرات الاحتلال الإسرائيلي المستشفى الأهلي العربي المعمداني، لتحوّله إلى ساحة لأكبر مجزرة في تاريخ قطاع غزة، حيث أحال قصف جيش الاحتلال الإسرائيلي المئات من المرضى والنازحين -معظمهم من النساء والأطفال- إلى أشلاء، فيما تصل بعض التقديرات بالعدد إلى ألف شهيد، مما قد يجعل مذبحة المستشفى المعمداني أكبر مذبحة توقعها إسرائيل بالشعب الفلسطيني، وبأي من الشعوب العربية.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة في قطاع غزة، الدكتور أشرف القدرة، إن معظم ضحايا مجزرة المستشفى المعمداني بغزة “أطفال ونساء غابت ملامحهم”، وفق ما جاء في تصريح للمتحدث نُشر على فيسبوك، تعليقاً على قصف الاحتلال المستشفى الأهلي العربي (المعمداني) في غزة.

المستشفى الأهلي العربي المعمداني .. أقدم مشفى في قطاع غزة

يُعد المستشفى الأهلي العربي المعمداني أقدم مشفى في قطاع غزة، إذ بني قبل النكبة بأكثر من نصف قرن، فيرجع تاريخ إنشاء المستشفى إلى عام 1882، حيث تم إنشاؤه على يد جمعية الكنيسة الإرسالية التابعة لكنيسة إنجلترا، واستمر في تقديم خدماته العلاجية وكان تابعاً للكنيسة الإنجليزية حتى أسندت إدارته فيما بعد إلى المذهب المعمداني الجنوبي بعثة طبية، وذلك بين عامي 1954 و 1982. ليعود المستشفى بعد عدد من السنوات لسابق عهده تابعاً لإدارة الكنيسة الأنجليكانية في الثمانينيات.

يقع بين كنيسة ومقبرة

بُني المستشفى وسط مدينة غزة في أحد المربعات السكنية المكتظة بحي الزيتون، وتحيط بالمستشفى كنيسة القديس برفيريوس ومسجد الشمعة ومقبرة الشيخ شعبان، ويتبع الكنيسة الأنجليكانية في القدس المحتلة.

أُطلق اسم المعمدانى على المستشفى في الفترات الأولى من تأسيسه؛ نسبة إلى جمعية الكنيسة الإرسالية التابعة لكنيسة إنجلترا، إلا أن ذلك الاسم تغير بمرور الوقت ليصبح في الأخير يحمل اسم المستشفى الأهلي العربي المعمدانى- غزة.

أبشع مجزرة في تاريخ قطاع غزة تُرتكب في مستشفى المعمداني

كان المستشفى الأهلي العربي المعمداني مسرحاً لأكبر وأبشع مجزرةٍ ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة في التاريخ، إذ سقط 500 شهيد على الأقل في قصف شنّته مقاتلات الاحتلال -مساء أمس الثلاثاء- على ساحة المستشفى الأهلي المعمداني، وفق ما أعلنته وزارة الصحة في القطاع.

 

المستشفى الأهلي العربي المعمداني
أحد ضحايا مجزرة مستشفى الأهلي العربي المعمداني وهو ينقل إلى المستشفى /رويترز

وكانت إحداثيات المستشفى -الذي لم يستهدف قط خلال الحروب الإسرائيلية السابقة على القطاع- قد وصلت إسرائيل سابقاً عبر الصليب الأحمر، في حين أكدت وزارة الصحة في قطاع غزة أن المجزرة سبقها تهديد صريح وتحذير مباشر من الجيش الإسرائيلي.

يشار إلى أن الكنيسة الأنجليكانية الأسقفية في القدس المحتلة أدانت قصف الاحتلال الإسرائيلي المستشفى الأهلي العربي المعمداني في غزة، واصفة ذلك بالجريمة ضد الإنسانية، وأكدت أنه “يستحق الإدانة والعقاب الدوليين”.

 

شاهد أيضاً

بلينكن يشدد على أهمية زيادة مستويات المساعدات الإنسانية في أنحاء غزة كافة

قالت وزارة الخارجية الأميركية، أن الوزير أنتوني بلينكن أكد مجددا على موقف الرئيس جو بايدن …