رئيس استخبارات الاحتلال يعترف بالفشل من بالتحذير من الهجوم المباغت

عروبة الإخباري –

قال رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية (“أمان”)، أهارون حاليفا، الثلاثاء، إن الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية تحت قيادته فشلت في التحذير من هجوم “حماس” المباغت في السابع من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي على نقاط عسكرية وبلدات إسرائيلية في محيط قطاع غزة المحاصر.

وأكد حاليفا، في رسالة رسمية، أنه “بداية الحرب كانت فشلاً استخباراتيًا”. وأضاف “إدارة الاستخبارات العسكرية تحت قيادتي فشلت في التحذير من الهجوم الإرهابي الذي نفذته حماس” على حد تعبيره. وتابع “فشلنا في مهمتنا الأهم، وأنا كرئيس لشعبة الاستخبارات العسكرية أتحمل المسؤولية الكاملة عن الفشل”.

وتابع رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية أن “ما يجب التحقيق فيه، سنحقق فيه بطريقة أعمق وأشمل، وسنستخلص العبر، ولكن الآن، هناك مهمة واحدة فقط، وهي القتال والفوز”. وكانت تصريحات مشابهة صدرت في الأيام الماضية عن رئيس جهاز الأمن العام (الشاباك)، رونين بار، ورئيس أركان الجيش الإسرائيلي، هرتسي هليفي.

شاهد أيضاً

البيان الختامي لمؤتمر الاستجابة يدعو لإرساء وقف فوري ودائم لإطلاق النار يحظى بالاحترام الكامل

انعقد مؤتمر الاستجابة الإنسانية الطارئة في غزة رفيع المستوى في منطقة البحر الميت بالأردن في …