الصحة الفلسطينية ترفض الاستجابة لتهديدات الاحتلال بإخلاء المستشفيات في القطاع

عروبة الإخباري –

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، السبت، عدم استجابتها للتهديدات الإسرائيلية بإخلاء المستشفيات في قطاع غزة، وذلك في ظل العدوان الإسرائيلي المستمر على القطاع منذ 7 تشرين الأول.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة: “لن نستجيب للتهديدات الإسرائيلية بإخلاء المستشفيات وموقفنا الأخلاقي يلزمنا مواصلة العمل، وقررنا البقاء في أماكننا ومواصلة العمل ولن نترك المستشفيات حتى لو هدمت فوق رؤوسنا”.

وقال إن ما يحدث حاليا هو حرب إبادة ضد غزة على مرأى من العالم الذي لا يحرك ساكناً، مستشهداً بإبادة 55 عائلة فلسطينية بالكامل في الغارات الإسرائيلية على القطاع.

وطالب بفتح ممر آمن لإدخال المساعدات والإمدادات الدوائية والوقود إلى قطاع غزة، وطالب المجتمع الدولي بالعمل على إخراج الجرحى والمرضى عبر ممر آمن لتلقي العلاج خارج قطاع غزة.

وقال إن كارثة ستقع في قطاع غزة في حالة عدم فتح المعابر لدخول المساعدات الطبية.

ووصل عدد الشهداء في قطاع غزة إلى 2228 شهيدا و8744 إصابة معظمهم من النساء والأطفال منذ بدء عملية “طوفان الأقصى” الفلسطينية.

وتسبب القصف الإسرائيلي على قطاع غزة بخروج مستشفيين عن الخدمة وجزء من اثنين آخرين بحسب ما ذكرت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة السبت، التي دعت إلى توفير حماية دولية للطواقم الطبية في القطاع المحاصر.

وقالت الكيلة لـ “المملكة”، إن المستشفيات تشهد تعديا إسرائيليا، مشيرة إلى أن “مستشفيين خرجا عن الخدمة: مستشفى بيت حانون ومستشفى الدرة للأطفال الذي قصف بالفسفور الأبيض” المحرم دوليا، إضافة إلى “جزء من مستشفيات الإندونيسي وجزء من مجمع الشفاء الطبي” الأكبر في القطاع المكتظ بالسكان.

وبلغ عدد مستشفيات التابعة لوزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة 13 مستشفى بسعة سريرية قدرها 2011 سريراً، وتشكل 77% من أسرة مستشفيات في القطاع، على ما ذكرت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية “وفا”.

وطالب جيش الاحتلال الإسرائيلي مستشفيي العودة في جباليا والقدس في غزة بالإخلاء بحسب الكيلة، وهو ما قوبل بالرفض.

شاهد أيضاً

بلينكن يشدد على أهمية زيادة مستويات المساعدات الإنسانية في أنحاء غزة كافة

قالت وزارة الخارجية الأميركية، أن الوزير أنتوني بلينكن أكد مجددا على موقف الرئيس جو بايدن …