السفارة العمانية تقيم لقاء تعريفيا بجائزة السلطان قابوس

عروبة الإخباري – اشرف محمد حسن
أقامت السفارة العمانية في الاردن مساء اليوم الاثنين 22/5/2023م في قصر المؤتمرات بجامعة العلوم التطبيقية الخاصة وبحضور السيد القائم بأعمال السلطنة في الاردن ومدير معهد تدريب الفنون حسين دغيمات ممثلا عن وزارة الثقافة الاردنية وعدد من الهيئات الثقافية لقاءا تعريفياً بجائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب الدورة العاشرة 2023.
وقدم راشد بن حميد الدغيشي، مدير دائرة الشؤون الثقافية بمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم، تعريفا بالجائزة وأهدافها وفروعها ومجالاتها وقيمتها المالية وآلية الترشح لها.
وقال إن الجائزة تعد أكبر جائزة دورية تحتفي بالمنجز الإبداعي على المستويين العماني والإقليمي، وإن إنشاءها جاء بموجب مرسوم سلطاني صدر عام 2011.
وأوضح الدغيشي أن الجائزة سنوية، يتم منحها بالتناوب دوريا كل سنتين؛ بحيث يتنافس فيها العمانيون فقط في عام، وفي العام التالي تكون تقديرية يتنافس فيها العُمانيون إلى جانب إخوانهم العرب.
وأشار إلى أن الجائزة تُمنح للفائزين في فروع الثقافة والفنون والآداب؛ بحيث يتم اختيار مجال من كل فرع في كل دورة من دورات الجائزة، ليصبح عدد الفائزين ثلاثة في كل عام من المثقفين والفنانين والأدباء، بواقع فائز واحد في كل مجال.
واستعرض الدغيشي أهداف الجائزة المتمثلة في دعم المجالات الثقافية والفنية والأدبية باعتبارها سبيلاً لتعزيز التقدم الحضاري الإنساني، وتسهم في حركة التطور العلمي والإثراء الفكري، وترسخ عملية التراكم المعرفي، وتعمل على غرس قيم الأصالة والتجديد لدى الأجيال الصاعدة؛ من خلال توفير بيئة خصبة قائمة على التنافس المعرفي والفكري.
كما تهدف الجائزة بحسب الدغيشي إلى فتح أبواب التنافس في مجالات العلوم والمعرفة القائمة على البحث والتجديد، وتكريم المثقفين والفنانين والأدباء على إسهاماتهم الحضارية في تجديد الفكر والارتقاء بالوجدان الإنساني؛ لتؤكد بذلك المساهمة العُمانية في رفد الحضارة الإنسانية بالمنجزات المادية والفكرية والمعرفية.
وبين الدغيشي أن آلية تنفيذ الجائزة مناطة يالمركز الذي يتولى تنظيم سير العمل بها من حيث تحديد مجالاتها، والإعلان عن فتح باب الترشح وموعد إغلاقه، وتشكيل لجان الفرز والتحكيم، ومواعيد إعلان النتائج، وتسليم الجائزة.
بدوره، قال نائب رئيس البعثة في السفارة العُمانيّة المستشار فيصل بن سلطان الحوسني، إن كل فائز في الجائزة في دورتها العمانية يُمنح وسام الاستحقاق للثقافة والعلوم والفنون والآداب، بالإضافة إلى مبلغ مالي قدره خمسون ألف ريال عماني، في حين يُمنح كل فائز في الدورة التقديرية المخصصة للعرب عموما وسام السلطان قابوس للثقافة والعلوم والفنون والآداب، بالإضافة إلى مبلغ مالي قدره مائة ألف ريال عماني.
ومن جانبه القى دغيمات كلمة رحب خلالها بالحضور واكد على اهمية الاشتباك والتواصل الثقافي والفني والادبي مع الاشقاء في سلطنة عمان مشيداً بدور الجائزة في الرقي في الابداع كافة محاور الجائزة وفي كافة انحاء الوطن العربي واهمية مشاركة الادباء والفنانين الاردنيين .
وكانت الدورة الأولى للجائزة (2012) قد خُصصت للعمانيين، وشملت مجالات: الدراسات التاريخية (فاز به د.محسن الكندي)، والرسم والتصوير الزيتي (رشيد البلوشي)، والقصة القصيرة (محمود الرحبي).
أما الدورة الثانية (2013) فوُجهت للعرب عموما، ضمن مجالات: قضايا الفكر المعاصر (د.عبدالإله بلقزيز/ المغرب)، والموسيقى (أمير عبد المجيد/ مصر)، والشعر الفصيح (سيف الرحبي/ عُمان).
وفي الدورة الثالثة (2014) شملت مجالات الجائزة: الدراسات التربوية (د.سعيد الظفري)، والتصوير الضوئي (أحمد الشكيلي)، والتأليف المسرحي (عماد الشنفري).
وخُصصت الدورة الرابعة (2015) لمجالات: دراسات اللغة العربية (د.عبد السلام المسدي/ تونس)، والخط العربي (د.محمد شريفي/ الجزائر)، وأدب الطفل (د.محمد الغزي/ تونس).
وفي الدورة الخامسة (2016) شملت مجالات الجائزة: الرواية (جوخة الحارثي)، والفنون الشعبية العمانية (فرقة بشائر الخير للفنون الشعبية)، والتأليف المسرحي (حمد بن سنان الغيثي).
أما الدورة السادسة (2017)، فخُصصت لمجالات: الدراسات الاقتصادية (د.جلال الدين أمين/ مصر)، والتصميم المعماري (حُجبت)، والنقد الأدبي (د.سعد البازعي/ السعودية).
وتضمنت مجالات الدورة السابعة (2018): دراسات التراث الثقافي غير المادي (حمد السكيتي)، والأفلام القصيرة (عيسى الصبحي)، والشعر الشعبي (حُجبت).
وفي الدورة الثامنة (2019)، شملت مجالات الجائزة: دراسات علم الاجتماع (حُجبت)، والطرب العربي (علي الحجار/ مصر)، وأدب الرحلات (باسم فرات/ العراق).
أما الدورة التاسعة (2022)، فخُصصت لمجالات: تحقيق التراث العماني (الشيخ حارث بن محمد البطاشي)، ةالفرق المسرحية (فرقة مسرح الدن للثقافة والفن)، والمقالة (منى بنت حبراس السليمية).
وخصصت إدارة الجائزة دورتها العاشرة (2023) لمجالات: دراسات الإعلام والاتصال، والإخراج السينمائي، والرواية.

شاهد أيضاً

سفير دولة الإمارات بالأردن يسلط الضوء على مؤتمر الأطراف لتغير المناخ (cop 28) الذي سيعقد بدبي

عروبة الإخباري- معالي الشيخ خليفة بن محمد بن خالد آل نهيان سفير دولة الإمارات بالأردن …

%d مدونون معجبون بهذه: