استقرار أسعار الملابس والأحذية بسبب تراكم البضاعة الواردة

عروبة الإخباري – قال عضو مجلس إدارة غرفة تجارة عمّان أسعد القواسمي، الجمعة، إنه تم استيراد ملابس وأحذية بقيمة 65 مليون دينار خلال الثلاثة أشهر الأولى من العام الحالي، وسط طلب ضعيف من قبل المستهلكين.

وتوقع القواسمي، استقرار الأسعار بسبب تراكم البضاعة الواردة، بالرغم من أن هناك ارتفاعا على المواد الخام وهناك ارتفاعا بسلة العملات والتكاليف التشغيلية على التاجر.

وأضاف أن كثرة العروض وعملية المنافسة الشديدة أدت أيضا إلى الحفاظ على الأسعار وعملية ثبات الأسعار لهذا الموسم دون أي ارتفاع.

وأوضح أن قلة الطلب قد تكون بسبب تقلبات الطقس لأنه غير مستقر بين صيفي وشتوي، إضافة إلى عدم وجود سيولة لدى المستهلكين.

وتابع أن السيولة كانت واضحة عندما تم صرف الرواتب في شهر آذار وكان هناك طلب ونشاط على المواد الاستهلاكية والأساسية ولم تكن على الألبسة والأحذية.

وطالب بصرف الرواتب في 20-25 من شهر رمضان حتى يتمكن المواطن من عملية توفير السيولة، والذهاب إلى الأسواق، كما طالب بتأجيل الأقساط البنكية دون فوائد ودون غرامات.

وعن الطرود البريدية والبيع الإلكتروني الخارجي أوضح أنها تؤثر على القطاع حيث إن القطاع ما زال يبيع وعليه مبالغ كبيرة من الضرائب والرسوم الجمركية والكلف التشغيلية بينما الطرود البريدية معفاة بشكل كبير من الرسوم الجمركية،

وأشار إلى أنها أثرت على القطاع كثيرا وكذلك أثرت على السيولة داخل البلد لأن هذه السيولة كلها تخرج إلى خارج الأردن.

شاهد أيضاً

طلب قوي على الدينار خلال عطلة عيد الأضحى

شهد الدينار الأردني خلال عطلة عيد الاضحى المبارك طلبا قويا مدفوعا بطول فترة العطلة ونشاط …