الشبول: نفخر بأن الأردن من أفضل 10 دول للسياحة العلاجية

عروبة الاخباري- قال وزير الاتصال الحكومي الناطق الرسمي باسم الحكومة فيصل الشبول، إن الأردن يُعد من أفضل عشر دول للسياحة العلاجية في العالم، “الأمر الذي يدعوننا للفخر بهذا المنجز الوطني”. وأشار الشبول خلال ترؤسه احدى جلسات المنتدى العالمي للسياحة العلاجية والسفر الصحي 2022 تحت عنوان “تأثير الإعلام على السفر الصحي”، اليوم الأحد، إلى أهمية دور الإعلام في إبراز المنجزات والتطور الذي شهده القطاع الصحي وقطاع السياحة في الأردن خلال الأربعة عقود الماضية، ومن أبرزها العمليات الجراحية النوعية التي أجرتها مدينة الحسين الطبية في ثمانينات القرن الماضي. وقال الشبول في هذا الإطار: إن الكفاءات البشرية التي يمتلكها الأردن في النظام الصحي ساهمت بالوصول إلى هذا المستوى المتطور في القطاع الطبي، انطلاقاً من مقولة جلالة المغفور له بإذن الله، الملك الحسين بن طلال، طيب الله ثراه، “بأن الإنسان أغلى ما نملك”. وأشار إلى أن جائحة كورونا منحت الأردن فرصة غير مسبوقة لتطوير النظام الصحي بما يزيد على ثلاثة أضعاف من قدراتنا سواء من حيث بناء المستشفيات الميدانية، وزيادة عدد الأسرة، وأجهزة التنفس الاصطناعي، لافتاً إلى أن الأردن تعامل مع هذه الجائحة بكفاءة عالية. بينما قال رئيس مجلس إدارة قناة المملكة علي العايد، إن تنظيم الأردن لهذه التظاهرة الدولية يُعد ترجمة للشراكة الحقيقية بين القطاعين العام والخاص التي لطالما دعا إليها جلالة الملك عبد الله الثاني، وتحقيقاً لرؤى الإصلاح ورؤية الأردن 2025 . ولفت إلى الكفاءة الكبيرة التي تتمتع بها الكوادر الطبية الأردنية التي أثبتت خلال جائحة كورونا تميزها بالعمل والأداء بإخلاص، مؤكداً أن التشاركية بين الحكومة والقطاع الخاص كان لها أثر كبير في التعامل بحكمة مع الجائحة. وأكد العايد أهمية السياحة العلاجية في تحقيق دفعة للاقتصاد وإيجاد فرص عمل، لافتاً إلى المسؤولية الملقاة على الإعلام في إبراز المنجز الوطني في السياحة العلاجية من حيث أن يكون إعلاماً مسؤولاً ومهنياً وينبذ المعلومات المضللة والأخبار غير الصحيحة، مشيرا إلى أهمية دور وسائل التواصل الاجتماعي أيضا في الترويج لهذا المنجز على مستوى العالم. وأكد رئيس تحرير صحيفة الرأي الدكتور خالد الشقران، بدوره، أهمية بناء علاقة تشاركية واستراتيجية بين وسائل الإعلام والقطاع الصحي، تهدف إلى تقوية وسائل الإعلام وتساهم في نبذ الإشاعات والمعلومات غير الصحيحة التي تنتشر على بعض وسائل التواصل الاجتماعي حول القطاع الصحي. ولفت إلى ضرورة تأسيس فرق إعلامية داعمة للسياحة العلاجية، انطلاقاً من دور وسائل الإعلام التي يعتمد أساس عملها على المهنية والاستناد إلى مصادر متعددة عند الحديث عن أي معلومات تفيد الجمهور. وقال الصحفي في جريدة الرياض السعودية جاسر الصقري إن تبوء الأردن المركز الأول في السياحة العلاجية على مستوى الشرق الأوسط بحسب الإحصائيات والدراسات، يعود إلى الأمن والاستقرار الذي يعيشه في ظل القيادة الحكيمة لجلالة الملك عبد الله الثاني. وأشار إلى أن الأردن تميز بالسياحة العلاجية بفضل توفير جميع الخدمات العلاجية للمرضى من حيث التشخيص السريع وتقديم الرعاية الطبية المثلى، مؤكداً أهمية العمل التشاركي بين وزارة الصحة وجمعية المستشفيات الخاصة للبناء التراكمي على هذا الإنجاز. وأشار الإعلامي العراقي علي عذاب، من جانبه، إلى أن هناك وجهات سياحية علاجية طبيعية في الأردن تعد مقصداً للزوار والسياح من مختلف مناطق العالم كالبحر الميت وحمامات ماعين. ولفت إلى أن المستشفيات في الأردن سواء الحكومية والخاصة تحرص على تقديم أفضل الخدمات الطبية للمرضى، الأمر الذي ساهم في بناء سمعة طيبة عن القطاع الصحي الأردني في المنطقة. يذكر أن المنتدى العالمي للسياحة العلاجية والسفر الصحي 2022، افتتح يوم ،أمس السبت، تحت الرعاية الملكية السامية، بحضور 750 مشاركا من 51 دولة. ويهدِفُ المنتدى، الذي عقد بتنظيم من جمعية المستشفيات الخاصة بالشراكة مع وزارة الصحة الأردنية وهيئة تنشيط السياحة، وبالتعاون مع اتحاد المستشفيات الدولي والمجلس العالمي للسياحة العلاجية واتحاد المستشفيات العربية، إلى تعزيز مكانه الأردن كوجهة للسياحة العلاجية والسفر الصحي، ترجمة لرؤية التحديث الاقتصادي

شاهد أيضاً

قوائم المرشحين الأولية لانتخابات غرف التجارة (رابط)

عروبة الإخباري – نشرت الهيئة المستقلة للانتخاب اليوم الجمعة الموافق 11/11/2022، على موقعها الإلكتروني القوائم …

%d مدونون معجبون بهذه: