اليوم .. كلاسيكو أردني في دوري المناصير

أعاد أمس الصريح ضيفه شباب الحسين الى مصاف اندية الدرجة الاولى لكرة القدم بعدما تغلب عليه بهدف دون رد على ملعب الأمير هاشم في انطلاق الاسبوع (19) من دوري «المناصير» للمحترفين.
ورفع الصريح رصيده الى النقطة (19)، بينما بقي شباب الحسين (5)، ليكون أول المودعين بانتظار صاحب المقعد الثاني، فيما تأزم موقف اليرموك اثر تعادله السلبي مع المنشية دون اهداف على ستاد عمان، ليصبح المنشية (19) واليرموك (12).
ويشهد ستاد الملك عبدالله عند الخامسة مساء اليوم القمة المعتادة بين الوحدات (37) والفيصلي (33)، وبذات التوقيت يستضيف البقعة (19) الرمثا (32) على ستاد عمان في لقاء ينتظر الاثارة، ويختتم غداً الاسبوع، حيث يستقبل العربي (35) ذات راس (22) في الثالثة عصرا على ملعب الامير هاشم، وفي الخامسة يكون شباب الأردن المتصدر (43) على موعد مع الجزيرة (24) في ستاد عمان.

الصريح(1)
شباب الحسين (0)

..وداع مبكر

الرمثا – ايهاب الشقران – ودع أمس الصريح ضيفه شباب الحسين بالفوز 1/0 على ملعب الأمير هاشم مع انطلاق الاسبوع التاسع عشر من دوري «المناصير» للمحترفين لكرة القدم عزز به الصريح رصيده النقطي واعلن هبوط «الضيف».
وسجل هدف الصريح هاني الطيار الذي خرج بالبطاقة الحمراء لنيله الانذار في الوقت بدل المبدد، ليرفع رصيد فريقه الى 19 نقطة في الوقت الذي توقف فيه رصيد شباب الحسين عند النقطة الخامسة مع بقاء ثلاثة أسابيع على النهاية لن تنفعه للبقاء.
مثل الصريح: مصطفى ابو مسامح، محمود نزاع، حاتم الساري، علاء القيسي، ايمن الخالد، سليمان العزام، عمر العثامنة، عبدالرؤوف الروابدة (انس شهابات)، رضوان شطناوي (عمر الروسان)، هاني الطيار، خالد قويدر (وعد الشقران).
مثل شباب الحسين: عماد الطرايرة، محمد بلص، محمد العبيدي، عبدالرحمن اللوزي، محمد الناطور، عبدالله ابو زيتون، وسام عاشور (احمد خليل)، خالد احمد، يزن ثلجي، مراد ذيابات (شكري جميل )، محمد الزعبي (عزالدين احمد).

قصة الهدف
الصريح
د52: مرر شطناوي كرة نموذجية للطيار واجه بها الحارس وسدد زاحفة داخل الشباك.

شريط الفرص
الصريح
د12: عكس عثامنة كرة امام المرمى حاول شطناوي متابعتها طالت عنه.
د39: اخذ الروابدة كرة الخالد بصدره وسددها ليتألق الطرايرة بابعادها.
د45+2: كسر الروابدة التسلل خلف كرة عثامنة وسدد الكرة عاليا والمرمى مشرع.
د55: نفذ شطناوي ركنية على قدم العثامنة حاذت المرمى بقليل.
د88: ارتدت تسديدة عثامنة من القائم الايمن.
د90+2: عكس القيسي كرة سددها طيارة راسية سيطر عليها الحارس.

شباب الحسين
د4: استلم ثلجي كرة الزعبي على مشارف الجزاء وسددها فوق العارضة.
د10: سدد الزعبي كرة من خارج المنطقة ابعدها الحارس لركنية.
د14: تقدم ذيابات بالكرة لمشارف الجزاء وسددها بجوار القائم الايسر.
د61: تبادل الزعبي الكرة مع شكري وسدد ابعدتها قدم المدافع لركنية.
د90+3: نفذ بلص كرة ثابتة ابعدها الحارس.

قرار
د90+2: اخرج الحكم البطاقة الحمراء لمهاجم الصريح هاني الطيار لنيله الانذار الثاني بعد لمسه للكرة بيده

الرسم التكتيكي
لعب الصريح بتشكيلته المعتادة فثبت نزاع والساري قلبي دفاع وامامهما الخالد والعزام كظهير ايسر وفر الاسناد المطلوب للعثامنة على عكس القيسي الذي ثبت في مكانه ولم يجازف.
العاب الاطراف كانت للروابدة والعثامنة اقترب منهما قويدر تاركا المجال امام طيارة الاقتراب من المنطقة وبالمقابل تشابه توزيع لاعبي شباب الحسين مع تشكيلة منافسه فاوقع بلص والعبيدي امام الطرايرة واللوزي والناطور ظهيرين وتناوب ابوزيتون وخالد مهام الاسناد الهجومي على فترات ومع مرور الوقت وزيادة الضغط من عاشور وثلجي احتاج الزعبي وذيابات لمزيد من التركيز امام المرمى.
هذه المعطيات جعلت من الاداء متوازنا بين الطرفين في حين ان السيطرة على وسط الميدان صبت في مصلحة الشباب وقتا كثيرا قبل ان يتدارك الصريح نفسه ويعود للمباراة بالعديد من الهجمات التي اهدرت امام فوهة المرمى.
الحصة الثانية شهدت تغيرا بسيطا وهو التسجيل لمصلحة الصريح ابقت مجريات الشوط بين يديه بعدما زج المدرب باوراق التبديل التي دفعت بالفريق لرفع وتيرة الاداء سعيا وراء التعزيز. بدوره لم تفلح المحاولات التي قام بها الشباب في زيارة مرمى ابومسامح من هز الشباك اضطر بعدها لاشراك اللاعبين الشباب لانقاذ موقفه الذي اصطدم بصلابة دفاعية حرمته من التعديل.

أفضل لاعب
محمود نزاع (الصريح): قدم اداء دفاعيا واثقا وابعد الكرات العرضية عن مرمى فريقه وقام بالتغطية الصحيحة خلف المدافعين.

اليرموك (0) المنشية (0)

..نقطة لاتروي الظمأ

عمان – حابس الجراح – عجز لاعبو اليرموك ومنشية بني حسن عن هز الشباك ليخرجا من ستاد عمان بنقطة لكل منهما لم تروي الظمأ بعد التعادل السلبي 0/0 في مباراة الأسبوع التاسع من دوري «المناصير» للمحترفين لكرة القدم.
ورفع اليرموك رصيده الى النقطة 12 في المركز قبل الأخير فيما المنشية وصل الى النقطة 19 دون ان يؤمن موقعه في «المحترفين» بانتظار الأسابيع الثلاثة القادمة.
ولم يقدم الفريقان الكثير وغابت الخطورة الحقيقية عن المرميين رغم بعض المحاولات التي تكسرت بأقدام المدافعين في ظل الحرص المبالغ فيه على «التأمين».
مثل اليرموك: معالي هاشم، علاء جابر، محمد سلو، عبيدة الخوالدة، امجد الشعيبي، محمود ابو عريضة، احمد ادريس، نائل الدحلة (محمد سمير)، احمد جمال، انس عطية (محمود الرياحنة)، عوض راغب (سيد مسعد).
مثل منشية بني حسن: حماد الاسمر، ابراهيم السقار، زيد المساعيد، اشرف المساعيد، احمد السلمان، نبيل علي، حسام شديفات، خالد سعد (عدي شديفات)، احمد ابو كبير، محمد العلاونة (يوسف شريدة)، عودة الجبور.

شريط الفرص
اليرموك
د 18 :اطلق الشعيبي تسديدة من منتصف الملعب اخرجها الاسمر من حلق المرمى بصعوبة.
د 28 :نفذ ادريس ركنية وصلت رأس جمال الذي اطلقها بدوره قوية اعتلت العارضة.
د 55 :سدد الشعيبي من كرة ثابته ابعدها الاسمر بكلتا يديه.

منشية بني حسن
د 21 :عكس الجبور كرة وصلت رأس العلاونة الذي ارسلها بدوره للمرمى ليبعدها الحارس ببراعة.
د 26: اطلق اشرف كرة قوية مرت يمين الحارس لخارج الملعب.
د 87 :انفرد البديل الجبور بالمرمى بعدما تخلص من المدافع وسدد كرة قوية ارتدت من القائم.

الرسم التكتيكي
ادى الضغط الذي عانى منه اليرموك والخوف من شبح الهبوط الى نتيجة عكسية «ايجابية» ليقدم مباراة ارتقت الى مستوى جيد نسبيا مقارنة مع لقاءات سابقة، حين وقف ندا قويا محاولا التركيز واستغلال سرعة لاعبيه وانتشارهم المتباعد ليفتح بذلك اللعب من وسط الميدان باتجاه الاطراف عبر الشعيبي والدحلة وراغب اللذين نفذوا الادوار المناط بهم وهو خطف اختراق سريع لتسجيل هدف يروي ظما الفريق المتعطش للنقاط.
الا ان فقدان التركيز ببعض التمريرات بالاضافة للدفاع المغلق الذي فرضه المنافس ادى الى احباط محاولات الشعيبي وراغب قبل وصولها لمنطقة الخطر وادراك المرمى.
من جهته منشية بني حسن قدم مباراة قوية حسن من خلالها ترتيبه، وكان على مايبدو ان التعادل هو الهدف المنشود رغم المحاولات الخطرة التي تميز بها لاعبوه زيد واشرف المساعيد واختراقات الشديفات وتحركات سعد، ما اسهم بمد رفاقه بكرات وقطع غيرها، وكان لابو كبير الدور الابرز في زعزعة وخلخلة وسط ودفاع اليرموك الذي نفذ دور المراقب لاختراقات اللاعب الذي لم يوفق بالتسجيل لاحتفاظه الطويل بالكرة وبالتالي فقدانها.
بالمجمل العام المباراة حملت طابع التساوي سواءً بالفرص الخطرة وغير خطرة مع رجوح الافضلية بكفة المنشية بالشوط الاول والعكس كان بالشوط الثاني.

أفضل لاعب
امجد الشعيبي (اليرموك): ادى الدور المهم في خلق الفرص لفريقه واستغل كل طاقته من خلال قطع الكثير من الكرات الخطرة وتقديمها لرفاقه بكل أناقة.

البقعة والرمثا .. إلى الأمام

عمان – نديم الظواهرة – يبحث عند الخامسة مساء اليوم البقعة والرمثا عن التقدم خطوة الى الأمام على سلم ترتيب دوري «المناصير» للمحترفين لكرة القدم عندما يلتقيان على ستاد عمان.
ويتفق الفريقان على تحقيق الفوز في لقاء الاسبوع التاسع عشر بحثاً عن تعزيز الرصيد النقطي، ومع الاتفاق على هدف التقدم، الا أن كل منه يفكر باهدافه، فالرمثا يسعى الى مزاحمة الكبار والتقدم الى المراكزالأولى، بينما ينصب تركيز البقعة على الابتعاد عن مناطق الخطر.
البقعة الذي يحل تاسعاً برصيد 19 نقطة فاز بلقاء الذهاب 3-2 على الرمثا الذي غير ثوبه الذي ظهر بالمرحلة الأولى ليتقدم نحو المركز الخامس وفي جعبته 32 نقطة بفارق 5 نقاط عن الوحدات وصيف الترتيب الذي يلتقي الفيصلي في لقاء القمة بذات التوقيت.
وبالحديث عن تحضيرات الفريقين، أعلن المدير الفني للبقعة طارق الصاوي جاهزية الفريق لدخول اللقاء، استعدينا جيداً للمباراة الصعبة نظراً لقوة الفريق المنافس الى جانب أهمية تحقيق النقاط الثلاث والابتعاد عن المركز التاسع».
وأضاف: تحضيرات الفريق في أفضل أحوالها نظراً لتواجد كافة اللاعبين باستثناء مهند درسية المصاب، اضافة الى دراسة فريق الرمثا جيداً من خلال الامساك بمفاتيح اللعب والاعتماد على اخطائهم، ومع ذلك يبقى الرمثا صعب للغاية كونه يضم نخبة من اللاعبين في صفوف المنتخبات الوطنية، ومشاركاته الخارجية التي اعطت لاعبيه خبرة كبيرة.
من جانبه شدد مدرب الرمثا بلال اللحام على نية الفريق تحقيق مركز متقدم على سلم الترتيب، «بعد الخسارة آسيوياً من القادسية الكويتي مر الفريق في مرحلة نفسية صعبة حاولنا اخراجهم منها ونجحنا في ذلك، ورغم فقدان المنافسة على اللقب نظرياً الا أننا نبحث عن المنافسة على أحدى المركزين اما الثاني أو الثالث».
وأضاف: عانينا من غياب اللاعبين عن التدريبات لارتباط عدد منهم مع المنتخب الاول ومنتخب تـ 22 عاماً الى جانب بعض الاصابات الطفيفة، ولا يوجد أي احتجاب عن مباراة البقعة بعد عودتهم جميعاً، البقعة يحتاج للنقاط ونحن نريد مواصلة أن نكون أفضل فريق في مرحلة الاياب والبقاء ضمن كوكبة الامام.

التشكيلة المتوقعة
البقعة: انس طريف، فادي شاهين، اسامة غنام، علي ياسر، ابراهيم دلدوم، صلاح ابو السيد، ياسر عكرة، محمد الرفاعي، عدنان عدوس، محمد عبد الحليم، يزن شاتي.
الرمثا: عبدالله الزعبي، صالح ذيابات، عامر علي، سليمان السلمان، علي خويلة، محمد خير، رامي سمارة، علاء الشقران، محمد القصاص، مصعب اللحام،كيسي امانجوا

شاهد أيضاً

الأرجنتين تحتفظ بصدارة التصنيف العالمي للفيفا وإسبانيا تتقدم 5 مراكز

حافظت الأرجنتين، بطلة العالم والمتوّجة أخيراً بمسابقة كوبا أميركا، على صدارتها للتصنيف العالمي في كرة …

اترك تعليقاً