الأسترالية بووى جين محامية جنائية نهارا ومطربة بوب فى الملاهى ليلا

ربما تكون فكرة وجود امرأة تعمل كمحامية جنائية نهارا وتعيش حياة سرية كمطربة بوب فى الملاهى ليلا مادة جيدة لصناعة فيلم أو مسلسل تليفزيونى، لكن الأمر ليس مجرد خيال بل حقيقة تجسدها المطربة الأسترالية بووى جين.

وتعيش بووى جين حياة مزدوجة، إذ تعمل طوال النهار كمحامية قضايا جنائية فى بريطانيا وفور حلول المساء تخلع روب المحاماة وترتدى ملابس أخرى تختلف كليا لتسرع لتقديم فقراتها كمطربة فى الملاهى أمام الآلاف، لكن القضاة وعملاء جين لا يعرفون طبيعة عملها المزدوج.

وذكرت صحيفة /ديلى ميل/ البريطانية أن جين البالغة من العمر27 عاما تضطر فى بعض الأحيان إلى ارتداء ملابس الملاهى الليلية تحت روب المحاماة إذا لم يتوافر لديها الوقت الكافى لتغيير ملابسها.

وقالت جين إنها تعشق الموسيقى لكن والديها كانا يريدان أن تحصل على شهادة جامعية فى مجال مرموق وعمل مناسب.

وأوضحت أنها ظلت تعمل فى المجالين خلال السنوات الأربع الماضية دون علم القضاة أو عملائها لخوفها من عدم تعاملهم معها على نحو جاد.

شاهد أيضاً

الأولى في لبنان.. من ربة منزل إلى سائقة “توكتوك”

عروبة الإخباري – تشهد شوارع لبنان، لا سيما خارج بيروت، انتشارا واسعا لعربات الـ”توكتوك”، التي …

اترك تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: