سفيرة تونس تبحث التعاون الاقتصادي مــع غـرفتــي تــجارة وصنـاعــة الزرقاء

بحث رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة الزرقاء حسين شريم مع سفيرة الجمهورية التونسية لدى عمان مفيدة الزريبي سبل تعزيز التعاون الصناعي والاستثماري بين البلدين.

كما بحث الجانبان ضرورة تكثيف زيارات الوفود التجارية والعمل على تنظيم منتديات أعمال مشتركة، وإقامة المعارض، للتشبيك بين رجال الأعمال الأردنيين ونظرائهم من تونس، وضرورة وجود قاعدة بيانات محدثة مشتركة عن الفرص الاقتصادية والاستثمارية المتوفرة لدى البلدين، وبما يمكن من توسيع قاعدة السلع، وفتح المجال لاستكشاف الفرص التجارية والاستثمارية المتاحة.

وأشادت سفيرة الجمهورية التونسية لدى عمان بالجهود التي تبذل لتكثيف العمل بكافة المجالات المتاحة لزيادة حجم التبادل التجاري.

ونوهت بأن الزيارات من الاردن الى تونس لا تحتاج للحصول على فيزا، ومن السهل زيارة تونس والاطلاع على المنتجات من قِبل السياح والمستثمرين .

وأشارت السفيرة الزريبي إلى حرص بلادها على ديمومة العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، وأن السفارة التونسية ستعمل على التواصل مع الغرفة لتذليل المعوقات أمام مبادلات البلدين التجارية وحركة انسياب السلع والبضائع، منوهة بالبيئة الاستثمارية الجاذبة في محافظة الزرقاء، نظرا لموقعها الجغرافي وقربها من الحدود مع الدول المجاورة.

وبين الملحق التجاري التونسي هشام الناجي أن العمل جار لتسويق المنتجات التونسية في الاردن كونه أكثر المنتجات ترويجا في الأسواق الاوروبية، بالاضافة للعمل على تنشيط السياحة في تونس من خلال عقد معارض ومنتديات لتعزيز التبادل التجاري.

فيما أشار رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة الزرقاء إلى حجم التبادل التجاري بين الأردن وتونس خلال عام 2023 ، حيث بلغت قيمة الصادرات الوطنية إلى تونس 12.6 مليون دينار أردني ، بينما بلغ حجم المستوردات من تونس للعام نفسه 12.5 مليون دينار أردني .

وأكد شريم على ضرورة إيجاد حلول للمعوقات التي تواجه التبادل التجاري ، ومنها النقل بين البلدين وبخاصة النقل البحري، لعدم وجود خط نقل بحري مباشر بين الاردن وتونس.

وفي سياق ذي صلة بحث رئيس مجلس إدارة غرفة صناعة الزرقاء المهندس فارس حمودة مع سفيرة الجمهورية التونسية لدى عمان مفيدة الزريبي سبل تعزيز التعاون الصناعي والاستثماري بين البلدين.

وبحث الجانبان إمكانية تعزيز التعاون في مجال صناعة الأغذية والنسيج، وامكانية الاستثمار بفرص صناعة السيارات، وزيادة حجم التجارة في المنتجات الزراعية، والاهتمام بالمملكة كوجهة سياحية للتونسيين.

ودعا المهندس حمودة الجانب التونسي إلى الاستفادة من الميزات النسبية التي تتمتع بها المملكة والاتفاقيات التجارية التي تربط الأردن بالدول والتكتلات العالمية، وخاصة اتفاقية التجارة الحرة مع الولايات المتحدة والاتفاقيات التجارية مع دول الاتحاد الأوروبي من خلال الاستثمار بالصناعات التصديرية.

شاهد أيضاً

انتهاء مباحثات الجيش السـودانـي والدعـم السـريع دون اتفـاق

أعلن المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى السودان، رمطان لعمامرة، انتهاء مباحثات منفصلة استمرت …