الفايز: يجب محاسبة اسرائيل على جرائم الحرب التي ارتكبتها بحق سكان قطاع غزه

التقى رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز، في مكتبه بدار مجلس الاعيان اليوم الاحد، نائب رئيس مجلس النواب الالماني السيده ايدان اوزوجوز، وبحث معها اوجه العلاقات الاردنية الالمانية وسبل تعزيزها بمختلف المجالات، وخاصة الاقتصادية والبرلمانية.

واشار الفايز الى متانة العلاقات الثنائية، وحرص الاردن بتوجيهات من جلالة الملك عبدالله الثاني، على تطويرها والبناء عليها بما يخدم المصالح المشتركة، والدفع باتجاه اقامة المزيد من الشراكات الاقتصادية والاستثمارية بين البلدين الصديقين، مثمنا بالوقت ذاته الدعم الذي تقدمه ألمانيا إلى الأردن، لتمكينه من مواجهة التحديات الاقتصادية التي فرضتها عليه الاوضاع الراهنة في المنطقة واستقباله لحوالي مليون و300 الف لاجئ سوري جراء الازمة السورية.

كما تناول اللقاء الاوضاع في المنطقة واهمية عودة الامن والاستقرار لها، وانهاء دوامة العنف والصراعات فيها، وفي هذا الاطار دعا الفايز الى ضرورة تحرك المجتمع الدولي بشكل فاعل، وخاصة المانيا ودول الاتحاد الاوروبي عموما، لوقف العدوان الاسرائيلي على الشعب الفلسطيني.

واكد الفايز وجوب محاسبة اسرائيل على جرائم الحرب التي ارتكبتها وما زالت ترتكبها بحق سكان قطاع غزه، والزامها بتطبيق القرارات الاخيرة للمحكمة الجنائية الدولية، ومحكمة العدل الدولية، ومجلس الامن الدولي، المتعلقة بوقف العدوان الاسرائيلي على قطاع غزه، والسماح بدخول المساعدات الانسانية والطبية لسكان القطاع، متسائلا الى متى تستمر دولة الاحتلال الاسرائيلي دولة خارجة على القانون.

وقال رئيس مجلس الاعيان، ان الاردن يرفض سياسات اسرائيل التوسعية والعدائية، ويعتبر محاولات اسرائيلية للتهجير القسري للفلسطينيين، بمثابة اعلان حرب سيتصدى لها الاردن بقوة، مشيرا الى ان جلالة الملك عبدالله الثاني حذر باستمرار من ممارسات اسرائيل العدوانية، وان مواصلة اسرائيل اتباع سياسة التهجير القسري والقتل الممنهج، وتجويع فلسطيني قطاع غزه، وحصار المدن الفلسطينية، واستخدام الاسلحة المحرمة دوليا، يخالف كافة القوانين الدولية ومبادئ حقوق الانسان، واستمرارها في هذا النهج العدواني من شأنه دفع المنطقة الى المزيد من العنف والتصعيد.

ودعا الفايز المانيا والمجتمع الدولي، الى دعم الجهود الكبيرة التي يقوم بها جلالة الملك لوقف العدوان الاسرائيلي واحلال السلام العادل في المنطقة، وتأكيد جلالته على ضرورة قيام المجتمع الدولي بجهود حثيثة لايصال المساعدات الكافية والمستدامة لقطاع غزه، والعمل ايضا من أجل إيجاد أفق سياسي لتحقيق السلام العادل والشامل على أساس حل الدولتين، وبما يمكن الشعب الفلسطيني من حقوقه المشروعة.

وطالب الفايز كافة المؤسسات البرلمانية الدولية، بتحمل مسؤولياتها والقيام بدورها الاخلاقي والقانوني لحماية الشعب الفلسطيني، ووقف دعم اسرائيل بالاسلحة، التي ترتكب بواسطتها مجازرها الوحشية بحق الشعب الفلسطيني، مشيرا الى ان نضال الشعب الفلسطيني لاسترجاع ما احتل من ارضه، ما هو الا ردة فعل طبيعية ومشروعة، لما تقوم به اسرائيل من ارهاب الدولة وجرائم ممنهجة، متجاوزة بذلك كافة القرارات الدولية والاعراف الانسانية، وقال الى متى يبقى الصمت الدولي على العدوان الاسرائيلي الوحشي، والى متى تستمر الدول التي تتغنى بحقوق الانسان والحريات العامة الكيل بمكيالين عند الدعوة لتطبيق هذه القيم النبيلة.

من جانبها قالت نائب رئيس مجلس النواب الالماني السيدة ايدان اوزوجوز، ان العلاقات الألمانية الأردنية تحظى في الوقت الحالي بأهمية خاصة، مشيرة الى ان الناس في غزة والشرق الأوسط يعانون بشدة جراء الاوضاع السائدة فيها ونحن نرى هذه المعاناة.

واكدت ان زيارتها اليوم تأتي من اجل الاستماع إلى رؤية الجانب الأردني حول مختلف الاوضاع في المنطقة، والعمل من اجل تعزيز الثقة المتبادلة بين البلدين الصديقين خدمة للمصالح المشتركة، ومن اجل أن نعمل مع الأردن لايجاد حلول قابلة للتطبيق تنهي الصراع الفلسطيني الاسرائيلي على اساس حل الدولتين.

وحضر اللقاء مقرر لجنة الشؤون العربية والدولية والمغتربين في مجلس الاعيان العين يوسف القسوس، بالاضافة الى اعضاء اللجنة، العين محمد داودية، والعين محمد المومني، والعين محمد خير عبابنه، والعين اسيا ياغي، والقائم باعمال السفارة الالمانية لدى المملكة فلوريان رايندل.

شاهد أيضاً

“سوري” يقتل شقيقيه ويصيب الثالث وينتحر من أعلى جسر عبدون

قال الناطق الإعلامي باسم مديرية الامن العام إنّ بلاغا ورد صباح اليوم لمديرية شرطة جنوب …