السفير البريطاني: اطلع على قصص نجاح لمشاريع بالكرك دعمها «تطوير الأعمال»

اطلع السفير البريطاني في الأردن فيليب هال، خلال زيارة ميدانية لمحافظة الكرك على إنجازات مركز تطوير الأعمال–BDC والمشاريع التي يدعهما فنيا وماليا والموجهة لخدمة الشباب والشابات والجمعيات؛ بهدف تمكين المجتمعات المحلية وتوفير فرص عمل لمواجهة التحديات الاقتصادية في المحافظة.

وتواصل السفير مع أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة التي يدعمها المركز، واستمع الى قصص نجاحهم وتحدياتهم وذلك في اللقاء الذي عقد في متحف الحياة الشعبية بمدينة الكرك بحضور وزير العمل السابق ومؤسس مركز تطوير الاعمال نايف استيتية ومدير عام المركز غالب حجازي.

واشار السفير هال الى عمق العلاقات الثنائية بين البلدين، وحرص المملكة المتحدة على دعم جهود الأردن في تنمية الاقتصاد المحلي وخلق فرص العمل، خاصة في محافظات الجنوب، معربا عن إعجابه بإنجازات المركز في محافظة الكرك، مؤكدا استمرار المملكة المتحدة في دعم جهود المركز لتعزيز ريادة الأعمال وتمكين الشباب في المحافظة.

من جانبه اكد استيتية على متانة العلاقات التاريخية التي تجمع الاردن والمملكة المتحدة والسعي الدؤوب للتعاون المثمر في كافة المجالات الاقتصادية والانمائية بما يخدم المصالح المشتركة بين البلدين، مشيرا الى اهمية زيارة السفير للاطلاع على الفرص المتاحة في محافظة الكرك في كافة المجالات السياحة والزراعية والاقتصادية والتعرف من خلال لقائه بنخبة من المستفيدين على امكانيات الشباب الاردني التي ستساعد الجهات المانحة لتطويع البرامج وتوجيها نحو الكرك ومحافظات الجنوب لتحسين نوعية الخدمات المقدمة للشباب.

وبين استيتية ان المركز ينطلق بدوره في دعم رواد الأعمال وخلق فرص عمل في محافظة الكرك وباقي محافظات المملكة من رؤى وتوجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني وولي عهده سمو الأمير الحسين، مشيرا إلى أن المركز يعمل على حفز الطاقات لدى الشباب من خلال تزويدهم بالمهارات والمعرفة اللازمة والممكنات الريادية لبدء مشاريعهم الخاصة وخلق فرص عمل مستدامة.

وقالت احدى المستفيدات ريما الشقور إنّ دعم المركز كان له أثر عميق بمسيرتي المهنية فقد ساعدني على تنمية مهاراتي وتطوير خطة عملي، كما وفّر لي فرصا ثمينة للتشبيك مع العديد من الجهات التي ساعدتني في التطور والنجاح.

وعرض مجموعة من المستفيدين من مشاريع المركز قصص نجاحهم من خلال الدعم والتدريب والتمويل الذي تلقونه من المركز ما ساعدهم على تأسيس مشاريع خاصة بهم وتحقيق الاستقلال المالي واحداث فرق حقيقي في حياتهم، واشاروا الى إن زيارة السفير تعد شهادةً على التزام المركز بدعم رواد الأعمال وتعزيز بيئة الأعمال في الأردن، وقالوا ونحن ممتنون لجهودهم الدؤوبة في سبيل تمكيننا من تحقيق أهدافنا وتحقيق النجاح. محافظ الكرك فراس سامي ابو الغنم يلتقي السفير البريطاني.

وزار السفير مشروعات تم تنفيذهما من قبل المركز ضمن برنامج الدعم الاقتصادي للتشغيل الذاتي بدعم من منظمة الامم المتحة للطفولة اليونيسف وهما مشروع مخيطة الملابس المهنية في بلدة الجديدة في الكرك، ومشروع الاستزراع السمكي التابع لجمعية عين عباطة في لواء الاغوار الجنوبية كقصص نجاح اسهمت في توفير العديد من فرص العمل لفتيات المنطقتين، وعلى هامش زيارته للمشاريع التقى السفير بممثلين عن المجتمع المحلي وعدد من مستفيدي برامج المركز.

ويذكر ان مركز تطوير الاعمال نفذ تلك المشاريع ضمن برنامج التمكين الإقتصادي الشباب المدعوم من اليونسيف حيث تم انشاء تلك المشاريع بناءً على العوز المجتمعي وماهي الاحتياجات التي يحتاجها المجتمع المحلي من خلال انشاء مشاريع يقودها ويقوم بادراتها الشباب والجمعيات في تلك المناطق حيث تم تزويدهم بالمعدات والأدوات بالإضافة الى التدريب والتشبيك في مجال مشاريعهم.

وفي سياق متصل التقى محافظ الكرك فراس ابو الغنم في مكتبة السفير هال حيث جرى مناقشة المجالات ذات الاهتمام المشترك بما في ذلك إمكانات تحقيق النمو الاقتصادي في المحافظة.

واستعرض المحافظ الميزات التنافسية والفرص الاستثمارية المتاحة في المحافظة، اضافة الى اتجاهات التنمية الاقتصادية والسياحية وابراز المواقع السياحية والاثرية التي تزخر بها والتي تشكل عوامل جذب مهمة للسياحة المحلية والعالمية.

من جانبه أشاد السفير بمتانة العلاقات بين البلدين، مؤكدا على استمرار التواصل والتعاون بما يساهم في دعم أبناء المجتمع المحلي وذلك في اطار العمل المتواصل لفتح آفاق جديدة لعلاقات تعاون متميزة ومثمرة في كافة المجالات.

وزار السفير قلعة الكرك واطلع على معالمها الاثرية ومرافقها المختلفة واستمع من مدير السياحة ساطع المساعدة لشرح عن تاريخها والحضارات التي تعاقبت عليها كواحدة من اهم القلاع في منطقة الشرق.

شاهد أيضاً

بريزات: البترا ثاني أكثر مكان تضررًا من حرب غزة بعد القطاع نفسه

كشف رئيس سلطة إقليم البترا فارس بريزات، أنّ حجوزات الفنادق للمنطقة السياحية في الخريف ما …