والد أنجلينا جولي يُهاجمها لانتقادها الاحتلال الإسرائيلي وحديثها عن الوضع الإنسانيّ في غزّة

عروبة الإخباري –

ردّ الممثل الأميركيّ، جون فويت، على ابنته النّجمة، أنجلينا جولي بعد انتقادها الاحتلال الإسرائيلي وحديثها عن الوضع الإنسانيّ في غزّة.

وكانت الممثّلة والمبعوثة السابقة لوكالة الأمم المتحدة للّاجئين كتبت هذا الأسبوع عبر “إنستغرام”: “هذا هو القصف المتعمد للسّكان المُحاصرين الذين ليس لديهم مكان يفرّون إليه. لقد كانت غزّة بمثابة سجنٍ مفتوحٍ منذُ ما يُقارب عقدَين من الزمن، وتتحوّل بسرعةٍ إلى مقبرة جماعية”.

وتابعت: “40 بالمئة من القتلى أطفال أبرياء. عائلاتٌ بأكملها تُقتل. وبينما يراقب العالم وبدعم نشط من العديد من الحكومات، يتعرّض ملايين المدنيّين الفلسطينيين – الأطفال والنّساء والأسر – للعقاب الجماعيّ مع تجريدهم من إنسانيّتهم، كلّ ذلك بينما يُحرمون من الغذاء والدّواء والمساعدات الإنسانيّة بما يتعارضُ مع القانون الدوليّ”.

وختمت جولي كلامها قائلةً: “برفض المطالبة بوقف إطلاق النّار لأسباب إنسانية، ومنع مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة من فرض ذلك على الطرفين، فإن زعماء العالم متواطئون في هذه الجرائم”.

من جهته، قال جون فويت، في مقطع فيديو عبر منصّة “إكس”:

“أشعر بخيبة أملٍ كبيرة لأنّ ابنتي، مثل العديد من النّاس الآخرين، لا تفهم مجد الله. الأمر هنا يتعلّق بتدمير تاريخ أرض الله، الأرض المُقدّسة، أرض اليهود. على الجيش الإسرائيليّ أن يحميَ أرض إسرائيل وشعبها. هذه حرب. لن تكونَ كما يعتقد اليسار، ولن تكونَ ثقافيّة”.

أضاف: “لقد هوجِمَت إسرائيل من خلال الإرهاب اللّاإنسانيّ الّذي استهدف أطفالاً أبرياء وأمّهات وآباء وأجداداً. وأنتم أيّها الحمقى تقولون إنّ إسرائيل هي المشكلة؟ إسرائيل تعرضت للهجوم، والبعض يُحاول أن يمحوَ اليهود والمسيحيّة. حماس هي المسؤولة عن الوضع الفلسطينيّ في غزّة. حصلت على أموال ضخمة لم تتقاسمها مع النّاس. لقد صنعت الأسلحة بدلاً من ذلك”.

 

 

شاهد أيضاً

اختتام “أيام عمان لصناع الأفلام” وجوائز ل 11 مشروعا

استضافت “أيام عمان لصناع الأفلام” في إطار مهرجان عمان السينمائي الدولي – أوَّل فيلم، في …