إصابة مستوطنين بعملية إطلاق نار بنابلس وحرق سيارتهم

عروبة الإخباري – أصيب فجر الثلاثاء، عدد من المستوطنين جراح أحدهم خطيرة في عملية إطلاق نار من مقاومين على سيارتهم خلال محاولتهم اقتحام قبر يوسف بمدينة نابلس بالضفة الغربية المحتلة.
وأفادت مصادر محلية بأن مقاومين أطلقوا النار بالمنطقة الشرقية لنابلس على سيارة تحمل لوحة أرقام إسرائيلية كانت متجهة لقبر يوسف يستقلها خمسة مستوطنين.
وأوضحت المصادر أن المستوطنين هربوا من السيارة بعد إصابة عدد منهم واختبأوا في الأحراش قبل أن يقوم المقاومون بإحراق سيارتهم، وانسحبوا من المكان.
وذكرت قناة “كان” العبرية، أن مسلحون فلسطينيون فتحوا النار نحو 5 مستوطنين اقتحموا مدينة نابلس متجهين نحو منطقة قبر يوسف دون تنسيق مع القوات.
وأضافت القناة العبرية أن اثنين من المستوطنين أصيبا أحدهما بجروح خطيرة، تم نقلها بواسطة طائرة عسكرية، وتم إحراق سيارتهم، وعلى الفور أنقذتهم قوات الجيش.
وبينت القناة أن قوات الاحتلال وصلت مكان العملية بعد نحو 40 دقيقة من تنفذيها.
وأفاد مراسلنا بأن قوات الاحتلال تقتحم في هذه الأثناء المنطقة الشرقية بنابلس وتشرع بعمليات تمشيط.
وفي 15 يوليو المنصرم، أصيب أربعة مستوطنين جراء استهداف مقاومين لمركبتهم بالرصاص وانقلابها خلال محاولتهم اقتحام قبر يوسف دون مرافقة قوات الاحتلال.
يذكر أن المستوطنين ينظمون اقتحامات دورية بمعدل مرة كل شهر لقبر يوسف بحجة أداء طقوسهم التلمودية، ويتم ذلك بحماية ومرافقة قوات الاحتلال التي تقتحم المنطقة بشكل مسبق.

شاهد أيضاً

عكرمة صبري: الاعتداء على الأسيرات مساس بالأمة الإسلامية

عروبة الإخباري – قال خطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ عكرمة صبري إن اعتداء الاحتلال الإسرائيلي …

%d مدونون معجبون بهذه: