شرطة الاحتلال تزيل جدارية لشيرين أبو عاقلة في باقة الغربية

عروبة الإخباري – أزالت الشرطة الإسرائيلية، جدارية للشهيدة الصحفية شيرين أبو عاقلة في مدينة باقة الغربية في الداخل الفلسطيني المحتل عام 48، بعد تهديدات أطلقتها لرسامة الجدارية الشابة عدن أبو مخ والطلب بمحوها لأنها “مزعجة”.
وكانت الرسامة الشابة أبو مخ رسمت الجدارية لتخليد ذكرى الشهيدة أبو عاقلة، على جدار منزل عائلتها الخاص في حي الدردس في باقة الغربية، غير أن أهالي المدينة فوجئوا يوم السبت، بتشويه الجدارية في محاولة لمحوها، الأمر الذي كان قد تككر سابقا في جداريات رسمت على جدران في الشارع الرئيسي في باقة الغربية، حملت شعارات وطنية رافضة لممارسات وجرائم الاحتلال.
وقالت أبو مخ لموقع “عرب 48″، إن “جهة مجهولة قامت بتخريب الجدارية الخاصة بالشهيدة الصحافية شيرين أبو عاقلة، بعد يوم واحد من توجه الشرطة لعائلتي لحذف الجدارية، إذ أنني كنت قد رسمت صورة الشهيدة أبو عاقلة على سور بيتنا الخاص في باقة الغربية”.
وحول تلقي إنذارات من الشرطة، أضافت أبو مخ أن “الشرطة جاءت قبل تشويه الجدارية بيوم واحد إلى بيتنا في باقة الغربية، وحذرت والدي من الرسمة وطلبت من والدي حذف الجدارية، وذلك بادعاء أن هناك جهات في الشرطة تزعجها الرسمة، لذا يجب حذفها”.
وأكدت أن “الشرطة قامت بشكل أو بآخر بتهديد والدي، وخصوصا أن والدي يسافر كثيرًا إلى خارج البلاد، ومن بين العبارات التي قالتها له حياتك جيدة، لا تجعل الرسمة تؤثر عليك”.
الجدارية بعد تشويهها
وأضافت أبو مخ أنه “فوجئنا من حذف الجدارية بعد ذلك التهديد بيوم”، لافتة إلى أنه “لا يعقل أن الشرطة جاءت قبل بيوم إلى منزلنا وبعد بيوم واحد جرى تخريب الجدارية، أتعجب من هذه التصرفات، ولكن هذا هو واقع أن تعيش في ظل احتلال… عمل فني صغير أخافهم”.
وحول إعادة رسم الجدارية مرة أخرى، أكدت أبو مخ أنه “سنعيد رسم الجدارية مرة أخرى بل آلاف المرات، وذلك يوم الإثنين القريب الساعة الخامسة مساءً، في بيتنا بالقرب من كلية القاسمي في باقة الغربية”.
وفي منشور على حسابها الخاص في “إنستغرام” دعت الرسامة أبو مخ، إلى المشاركة في إعادة رسم الجدارية” من جديد على جدار بيتنا في شارع كلية القاسمي” تخليداً للصحافية التي استشهدت برصاص الاحتلال في 11 أيار/ مايو الماضي، خلال تغطيتها لاقتحام الاحتلال لمخيم جنين شمالي الضفة الغربية.
وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي اغتالت شيرين أبو عاقلة في 11 مايو/أيار الماضي أثناء تغطيتها اقتحام مخيم جنين شمال الضفة الغربية، مما أثار غضبا واسعا في الأوساط الحقوقية والإعلامية العربية والدولية.

شاهد أيضاً

التضامن مع الشعب الفلسطيني..

عروبة الاخباري- كتب سلطان الحطاب    يقول محمود درويش ” سرق الثعلب من برجي حمامة، …

%d مدونون معجبون بهذه: