البيان الختامي لقمة “أستانا” في طهران يؤكد الالتزام بسيادة سوريا واستقلالها

عروبة الإخباري – أكد البيان الختامي للقمة الثلاثية التي جمعت الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي بنظيريه التركي رجب طيب وأردوغان والروسي فلاديمير بوتين، التزام الدول المشاركة فيها بسيادة سوريا واستقلالها ووحدة أراضيها.
وعبر قادة الدول الثلاث في البيان الختامي لـ”قمة الدول الضامنة في مسار أستانا” عن التزامهم بسيادة سوريا واستقلالها ووحدة وسلامة اراضيها، معتبرين أنه لا حل عسكري للازمة السورية ويمكن تسويتها فقط عبر الحل السياسي وبمساعدة الامم المتحدة وفقا للقرار الاممي (2254).
كما أعربوا عن قلقهم البالغ إزاء الوضع الإنساني في سوريا، داعين الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى إلى “زيادة مساعدتها لجميع السوريين دون تمييز وتسييس وشروط مسبقة”.
كما “رفضوا جميع المحاولات لخلق واقع جديد على الأرض بذريعة مكافحة “الإرهاب”، بينها مبادرات الحكم الذاتي غير المشروعة.
وأعرب الرؤساء الثلاث عن رفضهم التام للمخططات الانفصالية الهادفة إلى تقويض سيادة سوريا وسلامتها الإقليمية وتهديد الأمن القومي للدول المجاورة، الهجمات عبر الحدود والتسلل.
وبالإضافة إلى القضية السورية، فقد أكد القادة عزمهم على تعزيز التنسيق الثلاثي في مختلف المجالات لتعزيز التعاون السياسي والاقتصادي المشترك.
وكانت القمة قد اختتمت أعمالها في العاصمة الإيرانية، وناقشت مسار أستانا بشأن سوريا، بالإضافة إلى عدد من القضايا على رأسها تطورات الملف النووي الإيراني وحرب روسيا على أوكرانيا.

شاهد أيضاً

سبوتنيك: هجوم صاروخي استهدف قاعدة أميركية بسوريا

عروبة الاخباري _شن مجهولون هجوما صاروخيا يوم الاثنين، على قاعدة حقل العمر النفطي، التي تتخذها …

%d مدونون معجبون بهذه: