من هي الصحفية التي استشهدت برصاص الاحتلال اليوم؟

عروبة الإخباري – أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، صباح اليوم الاربعاء ، عن استشهاد الاسيرة المحررة غفران هارون حامد وراسنة، 31 عاما، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، عند مدخل مخيم العروب، شمال مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة.
وأوضحت وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان ، أن وراسنة، استشهدت إثر إصابتها برصاصة اخترقت صدرها من الجهة اليسرى (تحت الإبط)، وخرجت من الجهة اليمنى.
وكانت مصادر طبية في الهلال الأحمر الفلسطيني، أفادت بأن قوات الاحتلال أعاقت وصول طواقم الإسعاف للمواطنة المصابة، إلا بعد نحو 20 دقيقة، وجرى نقلها للمستشفى الأهلي بالخليل، إلا أن الطواقم الطبية لم تتمكن من انقاذ حياتها.
وافاد مكتب إعلام الأسرى إن الشهيدة غفران اعتقلت على يد الاحتلال لمدة ثلاثة أشهر مطلع العام الحالي وتحررت في الأول من نيسان.
وذكرت وسائل إعلام فلسطينية أن غفران وراسنة تخرجت من قسم الإعلام في جامعة الخليل وعملت صحفية في إذاعات محلية.
وأعلنت جامعة خضوري- فرع العروب: “قررنا تعليق الدوام اليوم حداداً على روح الصحافية غفران وراسنة التي ارتقت برصاص الاحتلال عند مدخل مخيم العروب شمال الخليل”.

شاهد أيضاً

أطلق رصاصة وعُد إليّ!!

اطلق رصاصة وعد إلي!! عروبة الاخباري -كتب سلطان الحطاب يدخل الراحل ياسر عرفات على وزير …

%d مدونون معجبون بهذه: