ليفربول يفترس يونايتد بأقل مجهود ويتصدر البريميرليج

عروبة الإخباري – تصدر ليفربول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز مؤقتا، بفوزه على ضيفه مانشستر يونايتد (4-0) مساء الثلاثاء، في مباراة مؤجلة من الجولة 30.

وأحرز أهداف ليفربول كل من لويس دياز (5) ومحمد صلاح (22 و85) وساديو ماني (68).

وارتفع رصيد ليفربول بهذا الفوز إلى 76 نقطة، بفارق نقطتين أمام مانشستر سيتي الذي يلعب مساء الأربعاء أمام برايتون، فيما ظل رصيد يونايتد 54 نقطة في المركز السادس.

ولم يمهل ليفربول ضيفه كثيرا، حيث افتتح التسجيل في الدقيقة الخامسة، عندما وصلت تمريرة ماني إلى صلاح في الجهة اليمنى، ليرسل الأخير كرة أمام المرمى، قابلها الكولومبي دياز في الشباك.
بعد الهدف الأول، أرغمت الإصابة نجم مانشستر يونايتد بول بوجبا على الخروج من الملعب، ليدخل مكانه الإنجليزي جيسي لينجارد.

وحاول ليفربول تعزيز تقدمه في الدقيقة 15، عندما وصلت الكرة إلى ماني الذي تقدم بها وسددها، لترتد من مدافع مانشستر يونايتد هاري ماجواير.

وجرب قائد ليفربول جوردان هندرسون حظه بتسديدة علت مرمى يونايتد في الدقيقة 19، قبل أن يتمكن الريدز من تعزيز تقدمه بهدف ثانٍ في الدقيقة 22، عندما مرر ماني كرة سحرية داخل منطقة الجزاء إلى صلاح الذي أكملها في شباك دي خيا.

ولم يقدم مانشستر يونايتد أي علامات على نيته تعديل النتيجة، وألغى الحكم هدفا لصاحب الأرض أحرزه دياز في الدقيقة 35، لوجود تسلل على الأخير.

وفشل مهاجم مانشستر يونايتد ماركوس راشفورد، في السيطرة على تمريرة طولية من أرون وان بيساكا، ليفقد فرصة الانفراد بالمرمى في الدقيقة 38، ثم سدد دياز إثر تمريرة من هندرسون، في مكان وقوف الحارس دي خيا بالدقيقة 44.
ولجأ لاعبو مانشستر يونايتد إلى الضغط العالي في بداية الشوط الثاني، لا سيما مع دخول جادون سانشو مكان المدافع فيل جونز والعودة إلى طريقة اللعب 4-2-3-1.

ووصلت الكرة إلى سانشو في الناحية اليسرى، الذي حاول المراوغة، قبل أن يسدد بين قدمي المدافع جويل ماتيب، لكن الحارس أليسون لم يجد صعوبة في السيطرة على تسديدته بالدقيقة 55.

وحصل يونايتد على المساحة في هجمة مرتدة، وأرسل سانشو الكرة إلى إيلانجا الذي سدد بقدمه اليسرى كرة وقف أمامها لاعب وسط ليفربول تياجو ألكانتارا في الدقيقة 62.

وبعدها بدقيقتين شق سانشو طريقه متجاوزًا ماتيب ليمرر كرة بينية إلى راشفورد، الذي أخذ الكرة بلمسة وسدد لكن أليسون حرمه من التسجيل، قبل أن يتصدى الحارس البرازيلي لمحاولة أخرى من إيلانجا، لكن الحكم أعلن وجود تسلل على راشفورد.

وانطلق ليفربول بهجمة سريعة عن طريق روبرتسون، لتصل الكرة إلى دياز الذي مرر من الناحية اليسرى داخل منطقة الجزاء إلى ماني، فتابعها الأخير من لمسة مباشرة نحو القائم البعيد مسجلا ثالث أهداف فريقه في الدقيقة 68.

ودخل البرتغالي ديوجو جوتا إلى تشكيلة ليفربول مكان دياز، لكن يونايتد لم يبد أي رغبة في حفظ ماء وجهه في ربع الساعة الأخير من اللقاء، وأشرك مدربه رالف رانجنيك، التونسي الصاعد حنعبل المجبري بدلا من إيلانجا.

وتمكن صلاح من تسجيل الهدف الشخصي الثاني له في اللقاء بالدقيقة 85، عندما تلقى تمريرة بينية متقنة من جوتا، ليسقط الكرة من فوق الحارس الإسباني.

شاهد أيضاً

تونس تودع كأس العالم بفوز تاريخي على فرنسا

عروية الاخباري- ودعت تونس مونديال قطر بأداء مشرف لفت الأنظار ، وبفوز في المباراة الأخيرة …

%d مدونون معجبون بهذه: