صدور كتابين جديدين للباحث الدكتور محمد وهيب

mohd-wheb-rsefa016

عروبة الإخباري – صدر للباحث الدكتور محمد وهيب أستاذ علم الآثار في كلية الملكة رانيا للسياحة والتراث في الجامعة الهاشمية كتابان جديدان خلال العام الحالي 2022 .

وجاء الكتاب الأول بعنوان ” اكتشافات الآثار والتراث والسياحة في محافظة الزرقاء وذلك بدعم من وزارة الثقافة ضمن سلسلة فكر ومعرفة، حيث يقع الكتاب في 355 صفحة من القطع المتوسط .

وقسم الكتاب الى سبعة فصول، إذ تناول الدكتور وهيب: البيئة، والطبيعة، والجغرافية، والجيولوجيا في الزرقاء ، كما اشتمل على الحضارات التي تعاقبت على أرض الزرقاء منذ العصور الحجرية والبرونزية والحديدة والكلاسيكية ، وصولا الى العصور الاسلامية .

وركز الكتاب على الكشوفات والمسوحات الأثرية التي جرت في الزرقاء منذ تأسيس المملكة الأردنية الهاشمية، مثلما تضمن عرضا للمواقع الرئيسة الحضارية المتواجدة ضمن وادي الزرقاء مثل : تل البيرة ، وخربة الودعة ، وخربة البتراوي ، إضافة إلى خربة الرصيفة وخربة جريبا وغيرها الكثير من القصور الاسلامية مثل : قصر الحلابات وحمام السراح.

كما تناول الكتاب أنواع السياحة المتواجدة في محافظة الزرقاء وخاصة السياحة الثقافية والدينية والترفيهية والبيئية والأثرية، حيث يعتبر الكتاب موسوعة شاملة للتاريخ والحضارة التي يستفيد منها الأكاديميون وطلبة الجامعات والمجتمعات المحلية .

أما الكتاب الثاني فحمل عنوان : ” اكتشاف الساعات الشمسية / المزولات في عمان “، حيث يقع في 152 صفحة من القطع الصغير، فيما اشتمل الكتاب على أربعة فصول تناول الباحث فيها تعريف الساعات الشمسية /المزولات عبر التاريخ وانتشارها في العالم ،مثلما تناول أنواع الساعات الشمسية التي استخدمها الانسان ومراحل تطورها ، والساعات الشمسية في العالم العربي.

وركز الباحث في كتابه على الساعات الشمسية التي اكتشفت في الأردن، والتي تبين مقدار التقدم التقني الذي بلغه الأجداد في صناعة الساعات الشمسية وخاصة ساعة عمان أو فيلادلفيا التي اكتشفت في جبل القلعة وأرخت للعصر الكلاسيكي، كما اكتشفت ساعة شمسية أخرى في مسجد الأبراج في منطقة وادي السير كان يستخدمها المسلمون في معرفة مواقيت الصلاة .

وأوضح الدكتور وهيب لـ(بترا) أنه اكتشفت ساعة أخرى في مسجد القسطل الذي يعتبر بمئذنته من أهم المساجد التاريخية في العالمين العربي والاسلامي، حيث تعتبر مئذنته أقدم مئذنة مسجد قائمة في العالم على سطح الكرة الأرضية ،كما اكتشفت ساعة شمسية أخرى في كنيسة وادي الكنيسة قرب وادي حديد في مأدبا كان يستخدمها الرهبان لمعرفة مواقيت الصلاة .

وأشار الدكتور وهيب إلى أن أمانة عمان كانت قد أقامت ساعة شمسية حديثة في مبنى قاعة المدينة في رأس العين، وذلك تأكيدا على استمرارية الاهتمام بالتراث الإنساني ودلالة واضحة على مستوى الرقي البشري الذي بلغه الأجداد في التعامل مع علم الفلك واستخدامه لتنظيم شؤون الحياة اليومية، حيث كانت الساعات الشمسية منتشرة في المدن والقرى والأرياف الأردنية.

شاهد أيضاً

فرقة نادي النخبة للمكفوفين تحيي حفلا فنيا في الزرقاء – صور

عروبة الإخباري – قدمت فرقة نادي النخبة للمكفوفين الموسيقية وضمن فعاليات برنامج “أمسيات ليالي رمضانية” …

%d مدونون معجبون بهذه: