صبيح المصري.. “وتجاوزناه بنجاح”!!

عروبة الإخباري- كتب سلطان الحطاب  
شخصيا اثق دائماً بما يقوله صبيح المصري.. فكلامه ليس من النوع الذي يقال عنه “كلام ما عليه جمرك” بل انه كلام له ما فيه وما بعده، ويحمل دلالات حقيقية والكثيرون ينتظرونه، فكلام الاقتصاديين اكثر لفتاً للانتباه من كلام السياسيين، وكل كلام يندرج في خانة معينة..
لا اعرف دوافع “ابو خالد” في تصريحه الذي التقطناه واستوقفنا، وهو تصريح واضح يمكن اختصاره في قوله “وتجاوزناه بنجاح”.
المصري ليس بحاجة الى مترجم حين يقول “أننا نواصل الاستثمار في الاردن لقناعتنا التامة بجدوى الاستثمار فيه وأننا متفائلون بالفترة المقبلة رغم الاحداث العالمية الراهنة فالاردن مرّ عليه ما هو اصعب من ذلك وتجاوزناه بنجاح”..
كلام المصري اهم من اي شعار آخر قد يرفع بتجاوز المرحلة، وهو يبعث الامل في المستثمرين والاقتصاد الوطني نظراً للدور الكبير الذي تلعبه استثمارات المصري وشركاؤه والتي تشكل مساحة كبيرة من الاقتصاد الحي الأردني..
لا اعرف إن كان المصري يرد على احد مشكك او على اشاعة معينة، ولكن يمكن الاكتفاء بتصريحه لجب اي اشاعة ومسحها واقتلاعها من جذورها، وخير فعل حين تحدث وصرح فهو يدرك طبيعة المرحلة وخطر زرع الاشاعات او السماح لأي نباتات من الهالوك ان تصيب الزرع النافع..
صاحب الظل العالي في الاقتصاد الوطني يقطع قول كل مشكك او مطلق إشاعة، فاستثمارات المصري راسخة وهي جزء من ملامح وهوية الاقتصاد الوطني الاردني الذي لا بد ان تتكاثف كل الجهود الان في دعمه وحمايته والانتقال به الى مراحل العمل والانجاز..
صبيح المصري يبشر الجميع في قطاع السياحة الذي تعرض لمخاطر جمّة في مرحلة انتشار جائحة الكورونا وذلك بتجديد انطلاقة هذه القطاع واسترداده لعافيته، وفي كلام المصري ما يبعث على التفاؤل حين يقول “ان اقبال العالم على المنتج السياحي الاردني في تزايد مضطرد نظرا لما تملكه المملكة من مقومات ومزايا سياحية فريدة على مستوى العالم، مطالبا بضرورة توظيف كافة الجهود من اجل الاستفادة من هذا الاقبال لخدمة الاقتصاد الوطني وخلق المزيد من فرص العمل وزياده التدفقات المالية..
واكد المصري “اننا مستمرون في الاستثمار في السياحة في المملكة مع شركائنا في هذا القطاع”..
المصري الذي لا يكثر التصريحات وهو مقل فيها ننتظر كلامه سواء الذي يدلي به في اجتماع الهيئات العامة للبنك العربي في بداية تقرير مجلس الادارة سنويا ليضيء جوانب من الاقتصاد العالمي والوطني او مثل هذا التصريح المفاجئ لي .. وقلة تصريحاته وندرتها تجعلها مهمة وثمينة ولافتة ومؤثرة..
ويرى المصري في خلاصة تقديمه الهام الذي يجب الترويج له ووضعه في سياقه الطبيعي العام، كإجابة على اي دافع يقف خلفه يذهب الى القول ان الاردن بفضل قيادته الحكيمة يحظى باحترام اقليمي وعالمي واسع، وان علاقات الاردن الدولية وانفتاحه على العالم تشكل نقطة قوة له وتسهم في تعزيز استقرار اقتصاده وزيادة منعته..
المصري يدلي بشهادة مهمة جدا حين يقول “ان الاصلاحات الاقتصادية في الاردن جادة” ويستدل على ذلك من ورشة العمل الاقتصادية الوطنية التي قال انها تمثل فرصة ذهبية لكافة القطاعات من اجل العمل بشكل جماعي متناسق لاستشراف الفرص المتاحة.. ووضع الاقتصاد الوطني على مساره الصحيح للفترة القادمة..
ادعوا لإعراب وتوضيح وشرح تصريحات المصري وتحميلها لوسائل الاعلام كافة، فهي اهم بكثير من تصريحات السياسيين والمسؤولين التي ظل يجانبها الدقة والصواب، وظلت تنصرف الى الاستهلاك، فالرجل لا يتطلع لموقع او مركز، وهو صادق فيما يقول حريص على سلامة الاقتصاد الاردني ومسيرته، يترجم اخلاصه للوطن وقيادته بالعمل لا بالادعاء ، وسيضل دائماً موضع احترام الاردنيين جميعا لما ينجز ويقوم به، ولما يساهم به في اطار المسؤولية الاجتماعية من تبرعات سخية ذكرناها لتكون نموذجا وقدوة..
نشد على يد السيد صبيح المصري وندعو لتصريحاته ان تترجم وان يضاء بها فضاء اقتصادنا الوطني..

شاهد أيضاً

ليس مستغرب إخفاق “فتح” بانتخابات جامعة بيرزيت والمطلوب معالجة الأسباب عمران الخطيب

تراجع حركة فتح في الإنتخابات الطلابية بجامعة بيرزيت، وقد يتكرر في جامعة الضفة الغربية، إضافة …

%d مدونون معجبون بهذه: