الجبهة العربية الفلسطينية تدين اقتحام الاحتلال لجنين، وتؤكد سياسة الاعدام والقتل لن توفر للاحتلال الأمن والاستقرار

عروبة الإخباري – أدانت الجبهة العربية الفلسطينية صباح اليوم اقتحام الاحتلال لمخيم جنين، والذي أدى إلى استشهاد شاب فلسطيني واصابة اخرين بجراح، معتبرة انتهاكات الاحتلال المستمرة للأراضي الفلسطينية غير مقبولة ولا تؤدي إلا المواجهة المستمرة التي تشتعل تباعاً في كافة المناطق.

وأضافت الجبهة إن جرائم الاحتلال ودمويته بحق شعبنا ومحاولات تهويده للقدس متواصلة، وتقديم القرابين للمستوطنين وزعماء التطرف في باحات المسجد الأقصى تتحمل مسؤوليتها حكومة الاحتلال، مؤكدة أن سياسات التهويد والقتل والاعتقال واقتحام المدن والقرى والمخيمات وهدم المنازل لن تجلب للاحتلال الأمن والاستقرار بل ستقود المنطقة الى دوامة اشتعال دفاعاً عن النفس والعرض والوطن.

وأضافت الجبهة، إننا ونحن ننعي شهيد جنين وكل شهداء شعبنا الذين رووا أرض فلسطين دفاعاً عن وطنهم وفي سبيل تحقيق أهداف شعبهم الوطنية الثابتة والمشروعة، نؤكد أن الاحتلال واهم إن ظن أن بهذه الجرائم يستطيع كسر ارادة شعبنا، وتسويق الوهم لمواطنيه ومستوطنيه، وأنه بهذه السياسة يجلب لهم الأمن، فشعبنا لن يهزم وسيواصل نضاله المشروع لنيل حقوقه المشروعة، مؤكدة أن أقصر الطرق لإحلال الأمن والاستقرار هو بالإقرار بحقوق شعبنا وتمكينه من ممارستها.

وطالبت الجبهة، المجتمع الدولي بالتدخل والخروج عن صمته المريب للجم الاحتلال عن ارتكاب الجرائم، فسياسة القتل والاعدام لن توفر له الأمن والأمان والاستقرار، وإنما تجر المنطقة برمتها إلى دوامة من القتل والدمار والانتقام، فلا أمن ولا استقرار لأحد ما لم ينعم بهما شعبنا أولاً.

وتوجهت الجبهة، بالتحية إلى أرواح شهداء شعبنا جميعاً، ولأهلهم وذويهم، ولأسرانا الأبطال الرافضين لظلم السجان، ولجرحانا البواسل، مؤكدة أن الحرية آتية لا محالة، وأن الاحتلال حتماً إلى زوال.
الجبهة العربية الفلسطينية/ دائرة الثقافة والاعلام

شاهد أيضاً

الاحتلال يوقف التحقيق مع جنوده بشأن اغتيال أبو عاقلة

عروبة الإخباري – قرر جيش الاحتلال الاسرائيلي الامتناع عن فتح تحقيق مع جنوده حول ظروف …

%d مدونون معجبون بهذه: