كييف: القوات الروسية “تستعدّ لشن هجوم ضخم” شرقي أوكرانيا

عروبة الإخباري – تستعد القوات الروسية “لشن هجوم ضخم” على القوات الأوكرانية في لوغانسك شرقي أوكرانيا، وفق ما أعلن حاكم المنطقة سيرغي غاداي، الاثنين.

وقال غاداي في رسالة عبر الفيديو: “نرى معدّات تصل من اتجاهات مختلفة. نرى الروس يعزّزون صفوفهم ويتزوّدون الوقود (…) نحن ندرك أنّهم يستعدّون لهجوم ضخم”.

وأضاف أنّ “عمليات القصف تتكثّف. الليلة الماضية كانت هناك محاولة لدخول روبيجني (قرب لوغانسك) صدّها مقاتلونا ودمّر العديد من الدبابات، وكانت هناك عشرات الجثث” العائدة إلى جنود روس.

وتابع: “للأسف، قتل متطوعان أمس بانفجار لغم أو قذيفة مدفعية”، كما “تمّ قصف كنيسة وأصيب راهبان” من دون تقديم تفاصيل إضافية.

ودعا الحاكم سكان المنطقة إلى المغادرة. وقال في رسالته: “أرجوكم لا تتردّدوا. اليوم أجليَ ألف شخص. أرجوكم لا تنتظروا حتى تُقصف منازلكم”.

بدوره، طلب رئيس بلدية بوروفا، وهي بلدة تقع في منتصف الطريق بين لوغانسك وخاركيف، المدينة الكبيرة في شمال شرق البلاد، من سكان البلدة مغادرتها.

وقال ألكسندر تيرتيتشني في منشور على فيسبوك: “نحن مجبرون على اتخاذ قرار بإخلاء السكان (…) حفاظاً على سلامة المواطنين. أولئك الذين يستطيعون المغادرة بسياراتهم الخاصة مدعوون إلى القيام بذلك!”، مشيراً إلى أنّ السلطات وضعت في الخدمة أيضاً حافلات لنقل السكان إلى محطة القطارات.

وكانت السلطات الأوكرانية قد قالت، السبت، إنّ القوات الروسية تنسحب من مناطق في شمال أوكرانيا، لا سيما في محيط العاصمة كييف، لتركيزه في شرق هذا البلد وجنوبه.

ومساء الاثنين، قال مستشار الرئاسة الأوكرانية أوليكسي أريستوفيتش، للصحافيين إنّ “العدو يعيد تجميع قواته بنيّة مواصلة الهجوم (…) في منطقة ماريوبول وخاركيف”.

وأضاف أنّ “العدو سيحاول تطويق قواتنا (…) والانتهاء من ماريوبول، لكنّنا جميعاً مقتنعون بأنّهم لن ينجحوا”.

شاهد أيضاً

إحياء ذكرى مرور اربع وسبعين عاما على النكبةوسط ميدان .Altona في المانيا

عروبة الإخباري – كتبت سمية أبو عطايا مراسلتنا في المانيا      بدعوة من إتحاد …

%d مدونون معجبون بهذه: