‏السلطة تقود التدريب والتشغيل في العقبة..

 

 عروبة الإخباري – كتب سلطان الحطاب      

 بعد تجارب عملية إدرك رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة الباشا نايف البخيت أن هناك خلل في كثير من المشاريع المقامة والتي ستقوم سببه غياب التدريب والخبرات و الزج بأفراد غير مؤهلين أومدربين إلى العمل لأطفاء بطالتهم فقط وتحت ضغط الحاجة للعمل.. وقد تبدت مظاهر ذلك ومعالمه في أكثر من موقع ومناسبة ومشروع.. ولذا جاءت الرغبة  معلنة بضرورة التركيز على قطاع التدريب وصقل المهارات وهو ما أشار إليه سمو ولي العهد الأمير الحسين في زيارته للعقبة ومتابعته قضايا الشباب والتشغيل..

 كنت استمعت للكلمات التي ألقيت في حفل لإطلاق برنامج تدريب لدعم أبناء البادية الجنوبية ومعان حضرته عدة مؤسسات أبرزها مؤسسة ولي العهد التي يمثلها رئيس مجلس أمناء المؤسسة غسان نقل، رجل الأعمال وصاحب التجربة العريضة في التدريب والتعليم و البناء المؤسسي ،وقد تحدث عن مؤسسة ولي العهد وانطلاقتها ومشاريعها وفلسفه قيامها وما تتطلع إليه، وهو ما سنتحدث عنه في موقع آخر..

 كما شاركت الأسواق الحرة الأردنية التي رعت العمل وقد تحدث عنها رئيس مجلس الإدارة د. عز الدين كناكرية وغاب الرئيس التنفيذي لظرف طارئ .. كما تحدث الرئيس التنفيذي لشركة تطوير العقبة حسين الصفدي.. وجاء أخيرا حديث رئيس السلطة الباشا نايف البخيت الذي قدم معلومات بالأرقام ووضع كثيرا من النقاط على الحروف ليشكل رؤية أخذت بها سلطة العقبة وبدأت في ترجمتها للإنتقال من النظري إلى العملي والواقعي..

 كنت أتمنى أن نرى الطلاب والطالبات المسجلين للتدريب ، و أن نستمع إليهم بدل أن نرى جمهور المدعوين وهذا الأمر كنا دائما بحاجة إليه حتى  نخرج من سياق أن يتحدث قطاع عن قطاع آخر في غيابه، فقد تحدثنا في برنامجنا السياسية والاقتصادية والاجتماعية عن الشباب دون أن نراهم أن نسمع بمشاركتهم وهمومهم او رؤيتهم باستثناء طالبة صيدلة أجادت الحديث المباشر، فإننا لم نر أحدا من المعنيين بالتدريب على أمل أن نراهم بعد الانطلاقة ونحصيهم عدداً، ونطمئن أن العجلة قد دارت وأن هناك من تدرب وليس من دعي إلى التدريب ..

كان الاحتفال الذي رعاه دولة فيصل الفايز “أبو غيث” موفقا لولا  أن جرى زجنا بعده في احتفال آخر لم افهم دوافعه ولا أسبابه، حين كرمت نائبة من العقبة ووزعت عليهم الدروع مستثمرة وجود راعي المناسبة الأولى ليقوم معها بالعمل، فقد وزعت اكثر من عشرين درعا وبقي ربما نفس العدد من الدروع التي لم توزع، فقد استنكف العديد من المدعوين الذين لم يحضروا رغم أنهم كانوا في الصباح، كما بقيت دروع تزيد عن عشرين.. ولم أعرف لماذا جرى تكريم موظفي العقبة المدنيين والعسكريين من جانب النائبة بدون مناسبة، فالاصل هو أن يكرم النائب او يكرم الشخص لقيامه بعمل مباشر ومعروف رغم إنني لا انتقص من قيمة عمل المكرمين جميعهم وهم يستحقون ذلك ، لكن المسألة اصبحت تتخطى الضرورات والواجب، واصبح التكريم موضة يختلط فيه الحابل بالنابل ويزج فيها المحسن مع المسيء و المستحق مع الذي لا يستحق..

كنت رأيت الوزيرة العرموطي تكرم هنا في العقبة وهي تستحق لما لها من أيادي بيضاء، كما رأيت تكريم السيد عبد الحي المجالي قنصل ماليزيا في العقبة وعميد القناصل الفخريين والبقية اعتذر إنني لم أعرف أحدا منهم ولكنهم ممن يقيمون في العقبة أو يعملون بها.

 لقد كان هذا الجزء من النشاط مملاً، فقد استمعنا إلى فيديو فيه مقابلة السيدة النائبة دون أن نعرف لذلك سببا أو مقصدا، ولأي سياق كان ذلك..

 كنت أتوقع أن يحضر رئيس سلطة منطقة العقبة وأن يرعى الحفل لكنه لم يدع للرعاية وجرى دعوة فيصل الفايز للرعاية، كما علمت ولذا كنت مضطرا أن أسأل عن إنجازات السلطة في مجال التدريب والتشغيل وتنمية المجتمع المحلي، والحقيقة إنني مجرد أن سألت جاءني الجواب بحضور مفوض العقبة السيد شرحبيل ماضي،  وقد تحدثت مع رئيس السلطة الذي اكد لي على ضرورة أن يكون أي عمل جاد بعيد عن التلميع والمصالح الشخصية و أن يجري التركيز على قطاع التدريب واعداد المهارات وخلق قوى عاملة مؤهلة وبما يتوافق مع حاجة سوق العمل بالشراكة مع القطاع الخاص و عدة جهات أخرى ..

كان الباشا مرتاحاً للنشاط الصباحي ولكلمات المساهمين في برنامج التدريب المعلن، وقدم جردا من قائمة العمل التي أنجزتها السلطة بدعم برنامج التدريب والتشغيل من خلال المساهمة بجزء من الراتب الشهري 150 دينار لعدد مستفيدين بلغ 120 وعدد آخر لـ لومينوس وبلغ 38.. وبرنامج تدريب مع التحالف الوطني لمكافحة الجوع وسوء التغذية لمدة 6 أشهر و 300 متدرب..

 أما في مجال التوسع في قطاع التعليم وجذب الخبرات و الاستثمارات الخارجية فقد عملت السلطة كما عرفت على جذب أهم و أكبر المؤسسات التعليمية و المتخصصة في الفندقة والسياحة، حيث تم إعداد إيجاز كامل عن ما تقدمه العقبة من فرص في هذا المجال و جاهزية السلطة للمضي قدما في أي شركة قد تسهم في الوصول إلى اهداف الاستراتيجية المنشودة..

 والسلطة التي عاودت إقلاعها لتصل إلى أهدافها بسرعة وإتقان أفضل بعد الإنجازات المتراكمة التي تحققت في الموانئ والصوامع والمرافق الأخرى وخاصة التوسع في التعليم وجذب الخبرات و الاستثمارات الخارجية، وهناك جذب في مجال التعليم الفندقي والسياحي، وما تقدمه العقبة من إنجازات للوصول إلى الأهداف الإستراتيجية المحددة..

 وفي سبيل ذلك تجري دراسة احتياجات سوق العمل وأعادة ضبطه و توجيهه وإبعاده عن استمرار الفوضى والارتجال، وذلك بتوزيع استبيان على 2000 شركة عاملة في المنطقة الخاصة ليتم دراسة هذا الإستبيان وتحليله، وتحديد المهارات والتدريب اللازم لسد الفجوات و توفير المهارات المطلوبة و تفعيل مراكز تدريب مهنية وتقنية متخصصة ليتواءم  مع متطلبات سوق العمل وفي مختلف القطاعات..

 وقدم رئيس السلطة أرقاما حين قال أن عدد المتدربين في البرامج التدريبية من قبل مديرية التشغيل والتدريب في القطاع الخاص بلغ 596 متدرب للعام الحالي..  وأن نسبة التدريب المهني في مجموع البرامج التدريبية هي 89%، ونسبة المتدربات الاناث من مجموع المتدربين 83%..

 واختتم بالقول أن السلطة تساهم بتقديم دعم مادي بالتعاون مع القطاع الخاص للتدريب في قطاع صناعة الملابس ..

عدت من العقبة محملا بمعلومات و بحالة رضى فقد ذكر رئيس السلطة مشاريع ناجحة جدا يفتخر بها ، مثل مشروع ايلة، كما ذكر في فريقه أشخاصا يعتمد عليهم ووعد أن يكشف عن المزيد من المشاريع والإمكانيات التي تشكل روافع للانطلاقة، وقد حيّا زيارات الأمير الحسين و توجيهاته واهتمامه .. وكنت وعدت أن أتوج ذلك بكتاب يجسد العيد الفضي وما بعده لمنطقة العقبة الاقتصادية التي تحتاج إلى كل الدعم، لتؤدي دورها والوقوف في وجه سياسات الإحباط و التشويش التي يحترفها البعض ويفز ليمارس التكريم قبل الإنجاز!!..

 

شاهد أيضاً

«الفوسفات» تبحث التعاون مع الهند وتفتتح غرفة مراقبة بمصنع «الفوسفوريك»

عروبة الإخباري – اطلع وزير الصحة وشؤون الأسرة وزير الصناعات الكيميائية والأسمدة الهندي الدكتور «منسوك …

%d مدونون معجبون بهذه: