كازاخستان تنهي حالة الطوارئ بعموم البلاد

عروبة الإخباري – أعلنت كازاخستان، الثلاثاء، إنهاء حالة حظر التجول المعلنة في البلاد منذ 5 يناير/ كانون الثاني الحالي، بسبب الاحتجاجات التي شهدتها البلاد.

وبدأت الحياة بالعودة إلى طبيعتها في جميع أنحاء البلاد عقب انتهاء حالة الطوارئ بدءًا من منتصف ليل 19 يناير/ كانون الثاني الحالي، في العاصمة نور سلطان ومدينة ألماتي ومحافظات أتراو وجامبل وقزيل أوردا ومانغستاو.

وفي تصريح صحفي حول الموضوع، قال المتحدث الإعلامي للرئاسة بريك والي، إنه تم فرض النظام العام والاستقرار في عموم كازاخستان بفضل وحدة الشعب وتضامنه، وتصرفات قوات الأمن.

وفي 5 يناير/ كانون الثاني الحالي، وقع الرئيس قاسم توكاييف مرسومًا رئاسيًا أعلن بموجبه حالة الطوارئ في البلاد حتى 19 يناير/ كانون الثاني، إثر تحول المظاهرات السلمية إلى أعمال عنف.

وكانت حالة الطوارئ قد رفعت في بعض المناطق اعتبارًا من 13 قبل انتهاء المدة المحددة.

وفي 2 يناير/ كانون الثاني، انطلقت المظاهرات احتجاجًا على رفع أسعار الوقود وتردي الوضع الاجتماعي والاقتصادي في البلاد، قبل أن تتحول إلى أعمال عنف في العاصمة السابقة ألماتي، حيث شهدت اشتباكات بين قوات الأمن والمتظاهرين.

وفي 5 يناير، وافق الرئيس توكاييف على استقالة الحكومة التي حملها مسؤولية الاحتجاجات، قبل إعلان حالة الطوارئ في البلاد.

وأمرت إدارة نور سلطان قوات الأمن بشن عملية بدعوى احتلال المتظاهرين مبان حكومية، واستخدام السلاح وإلحاق اضرار بممتلكات المواطنين.

وفي كلمة بالبرلمان في 11 يناير، أعلن الرئيس توكاييف استعادة النظام الدستوري في البلاد، وانسحاب قوات السلام التابعة لمنظمة معاهدة الأمن الجماعي في غضون 10 أيام.

وذكرت النيابة العامة في كازاخستان مقتل 225 شخصًا في الأحداث التي شهدتها البلاد.

شاهد أيضاً

غانتس: سيطرة الفلسطينيين على “إسرائيل” ليست بعيدة

عروبة الإخباري – أعرب وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي بيني غانتس عن قلقه على مستقبل الكيان …

%d مدونون معجبون بهذه: