نقاد يعاينون ظواهر فنية في الشعر الأردني المعاصر

عروبة الإخباري – عاين نقاد وأكاديميون أردنيون مساء اليوم الأحد، في قاعة المؤتمرات بالمركز الثقافي الملكي، ظواهر فنية ومضامين فكرية في الشعر الأردني المعاصر في الملتقى النقدي الأول، الذي ينظّمه بيت الشعر بالمفرق بالتعاون مع المركز، وتتواصل أعماله حتى يوم غد الاثنين.
وتحدّث في الجلسة الأولى للملتقى الذي رعاه وزير الثقافة الأسبق الدكتور صبري ربيحات، كلّ من أستاذ النقد الحديث الدكتور إبراهيم خليل، وأستاذ النقد الأدبي المعاصر الدكتور بسام قطوس، وأستاذ الدراسات اللغوية الدكتور محمود الديكي، وأدار الجلسة مدير المركز الثقافي الملكي الدكتور سالم الدهام. في ورقته “أسلوبية بناء الصورة الفنية في الشعر الأردني المعاصر”، استعاد الدكتور إبراهيم خليل نموذج الشاعر الأردني تيسير سبول الذي رحل عن 34 عاماً، وحظي باهتمام نقدي كبير كونه أحد روّاد الشعر الحديث، حيث برزت في قصيدته العديد من الظواهر الأسلوبية نتاج استخدامه غير العادي للكلمات، التي تأرجحت بين مستويات دلالية متعدّدة، موضحاً أن طريق الشعر إلى قلب القارئ ووجدانه طريق ملتوية تستهدف الإحساس وليس المعنى، وبذلك يكون الشعر مثل الغناء والموسيقى والفن.
من جهته، قال الدكتور بسام قطوس في ورقته “أسلوبية بناء الجملة في الشعر الأردني”، إنه ليس ثمة خصوصية أسلوبية للشعر الأردني تميّزه عن الشعرية العربية، وإن تفرّد بعض الشعراء أصحاب المشاريع الشعرية بأسلوبهم، لكنهم ينهلون من لغة البلاغة المتداولة أو ينزاحون إلى جانب البلاغة الحديثة والاستعارة الموسّعة بما توجبه من ابتكارات تميز الشعر والنثر، كما كتب الشاعر الأردني حيدر محمود في توثيق علاقته بمدينته عمان، قصائد تنتمي إلى بنية لا تعقيد فيها ورموزها من النوع التي غدت علامات تأويلية تؤشر على الشعر مثل المواويل والزعتر الجبلي، وجعلها من ممتلكاته الشعرية تعويضاً عمّا لم يكتب باسمه من أملاك.
أما الدكتور محمود الديكي فأشار في ورقته “أسلوبية تشكيل الأبنية السردية في الشعر الأردني المعاصر” إلى الملامح السردية في قصيدة الشاعر الأردني الراحل حبيب الزيودي، ونزع إلى الاستهلال السردي في بعضها، حيث يبرز عنصري المكان والزمان لخلق علاقة بين النص والمتلقي، وكذلك استخدم الحكاية التي تقوم في سردها على الماضي، ولجأ إلى الشخصية كعنصر سردي لرصد سلوك الناس وتفاصيل الحياة اليومية والوقوف على معاناة الإنسان المعاصر، ومن بين الشخصيات الأردنية التي استحضرها الزيودي: حمدان الهواري وحابس المجالي ووصفي التل وسعود قبيلات.

تصوير اشرف محمد

شاهد أيضاً

بين الجاز والصوفية والأوبرا جاهدة وهبه صوت مثقف يجوب العواصم

عروبة الإخباري – تتوجه الفنانة جاهدة وهبه نهاية هذا الأسبوع إلى بلجيكا استعداداً لحفلها المرتقب …

%d مدونون معجبون بهذه: