إطلاق منصة “إكسترا” ضمن موقع أورنج الإلكتروني

عروبة الإخباري – أطلقت أورنج الأردن منصة “أورنج إكسترا” الجديدة www.orange.jo/extraلمنح مشتركي الإنترنت سواءً الفايبر (الألياف الضوئية) أو الـADSL فرصة الاستفادة من المزايا الإضافية في مجالات الترفيه والتعليم والتي تقدّمها مجاناً أو بأسعار منافسة، لإبقائهم على اتصال بكل ما يهمهم وحرصاً على إثراء تجارب مستخدمي أورنج عبر موقعها الإلكتروني وجعلها أكثر سهولة.

وتتيح الشركة من خلال منصة أورنج إكسترا لمشتركي الإنترنت الحاليين والجدد خيارات ترفيهية متميزة مثل OSN التي تضمن لهم أحدث الأفلام وBluTV لأفضل الإنتاجات التركية، وأنغامي بلَس للاستماع لملايين الأغاني بدون إنترنت أو دعايات، بالإضافة إلى خدمة كرتي للبطاقات الرقمية للاستفادة من تطبيقات iTunes، Google Play، PlayStation، Xbox والألعاب وغيرها، فضلاً عن خدمةOrange Cloud التي توفر مساحة تخزين غير محدودة ليتمكنوا من الاحتفاظ بمحتوى أجهزتهم الخلوية بمكان آمن.

واهتمت أورنج بإدراج الخيارات التعليمية ضمن منصة إكسترا لتضمن للمستخدمين تجربة متكاملة، مع منصة مفهوم التعليمية التي توفر الدروس التفاعلية لجميع الصفوف الدراسية والتي تمنحها أورنج مجاناً لكل المشتركين، إلى جانب الخدمات التي تحتاجها العائلة مثل الإنترنت الآمن الذي يتيح للأهل حجب المواقع غير المرغوب فيها لحماية الأطفال من المحتوى غير المرغوب به وخدمة التحكم بوقت ألعاب الأونلاين التي تساعد الأهل على تنظيم وقت دراسة أولادهم ووقت لعبهم خلال أيام الأسبوع.

وبيّنت أورنج الأردن أن إطلاق صفحة إكسترا ينبع من حرصها على ضمان تجربة متميزة لمشتركيها عبر المزايا الإضافية المتنوعة التي تمكّنهم من الاستمتاع بالمحتوى الترفيهي والاستفادة من المحتوى التعليمي، من خلال التحديث المستمر لموقعها الإلكتروني www.orange.jo لمواصلة إبقاء المشتركين على تواصل بكل ما يهمهم بسهولة وسرعة، وذلك بالتماشي مع جهودها لتطوير قنواتها الرقمية المتنوعة.

وأكدت الشركة أنها تهدف لتخطي تطلعات المستخدمين بالحلول المتقدمة والشبكات القوية والعروض المتكاملة، بالإضافة إلى فرص الاستفادة من المزيد من الخدمات من خلال عقدها شراكات مع روّاد الترفيه والتعليم، انطلاقاً من مكانتها كمزوّد رقمي رائد ومسؤول.

شاهد أيضاً

الخطيب يلتقى سفير الجزائر في الأردن

عروبة الإخباري –  التقى عضو المكتب السياسي للجبهة العربية الفلسطينية عمران الخطيب، السفير محمد الشريف …

%d مدونون معجبون بهذه: